ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

نشطاء يغردون احتجاجا على اعتقال الناشط ضد الاستيطان عيسى عمرو

  • فلسطين اليوم - رام الله
  • 19:23 - 09 سبتمبر 2017
صورة توضيحية صورة توضيحية
مشاركة

بدأ مجموعة من النشطاء حملة إلكترونية مساء اليوم السبت للتغريد تضامنا مع الناشط والمناضل ضد الاستيطان في الخليل عيسى عمرو « منسق شباب ضد الاستيطان »، والمطالبة بالإفراج عنه من سجون الأجهزة الأمنية.

والناشط عمرو معتقل منذ الاثنين الماضي 4 أيلول الفائت، خلال أيام عيد الأضحى المبارك، لدى جهاز الأمن الوقائي في الخليل، على خلفية منشور على صفحته على موقع « الفيس بوك » انتقد خلاله سياسة السلطة الفلسطينية باعتقال الصحافيين وخصوصا الصحافي القواسمي الذي كان يعمل في إحدى المحطات المحلية التي أغلقها الاحتلال.

ووجهت النيابة العامة لعمرو ثلاث تهم هي: إطالة اللسان وإثارة النعرات الطائفية استناداً لقانون العقوبات، وتهديد أمن الدولة وإنشاء مواقع اليكترونية وفقا للمادة 20 من قانون الجرائم الإلكترونية، والتي استخدمت أيضا لاعتقال نشطاء وصحفيين الشهر الماضي.

وتنص المادة 20 من قانون الجرائم الالكترونية إنه « إذا نشر اي خبر يعرض سلامة الدولة للخطر يعاقب الناشر بالحبس مدة لا تقل عن سنة وبغرامة بين 1000 الى 5000 دينار ».

وكان نشطاء وحقوقيين وإعلاميين شنوا حملة قبل شهر احتجاجا على هذا القانون، كونه يمس بالحريات العامة وحرية العمل الصحفي.

واستعمل النشطاء خلال تغريداتهم هاشتاغ #StandwithIssa و هاشتاغ و #وين_عيسى وهاشتاغ #لا_لقانون_الجرائم_الإلكترونية والذي استخدم في السابق تأكيدا على رفض القانون الذي يلاحق النشطاء و الإعلاميين.

ويُعرف عيسى عمرو كأبرز المناضلين لفتح شارع الشهداء الذي أغلقه الاحتلال منذ مجزرة المسجد الإبراهيمي عام 1994 وتسبب في انتكاسة اقتصادية للبلدة القديمة في الخليل بعد إغلاق عشرات المحلات والمتاجر وتحويله إلى منطقة خالية من النشاط الاقتصادي وفتح الباب أمام تعزيز الوجود الاستيطاني في قلب المدينة القديمة.

ويساهم عمرو ضمن تجمع شباب ضد الاستيطان في تنظيم مسيرة سنوية بمشاركة دولية واسعة لفتح الشارع تحت عنوان « افتحوا شارع الشهداء » منذ عام 2010.