ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

أكد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين الشيخ نافذ عزام، أن مرابطي المقاومة على الثغور، هم حصن الأمة، وسدها المنيع في مواجهة الأعداء المحتلين.

جاء ذلك خلال تفقد وفد قيادي من الحركة للمرابطين من سرايا القدس وكتائب القسام على الحدود الشرقية لمدينة رفح، فجر الأربعاء، في الذكرى الثالثة لمعركة البنيان المرصوص.

وتقدم الوفد القيادي الشيخ عزام، وبصحبته عدد من قيادات سرايا القدس في لواء رفح، حيث تفقدوا أماكن ونقاط المقاومة لشد أزرهم ورفع معنوياتهم القتالية لمواجهة أي خطر يتربص بأبناء شعبنا.

وجدد الشيخ  عزام تأكيده على تمسك حركة الجهاد الإسلامي بخيار المقاومة لأنه الخيار الأصوب في مواجهة الاحتلال.

وقال: « إن انتماءنا للإسلام ولهذا المشروع العظيم مشروع حركة الجهاد الإسلامي ومعها فصائل المقاومة هو جزء من الطاعة والعبادة التي نتقرب بها إلى الله ».

وحث المرابطين على ضرورة تقييم سلوكهم وتكريس حياتهم من أجل الدين ومصلحة الأمة، مشددا على أن قيادة الحركة والسرايا تشد على يد المجاهدين الذين يتقدمون الصفوف نحو النصر والتحرير.

ودعا الشيخ عزام المرابطين من كافة فصائل المقاومة إلى ضرورة الوحدة والعمل بروح الفريق الواحد من أجل تحقيق النصر والتمكين، مطالباً إياهم باليقظة والحذر وعدم الركون لحالة الهدوء، لأن العدو لا يؤمن جانبه ولا يمكن له أن يتخلى عن صفة الغدر.



الشيخ نافذ عزام 3

الشيخ نافذ عزام 2

الشيخ نافذ عزام 1