شريط الأخبار

مصر ازاحة الستار عن تمثال رمسيس الثاني

08:27 - 19 حزيران / أبريل 2017

تمثال رمسيس
تمثال رمسيس

فلسطين اليوم - وكالات

رفعت وزارة الآثار المصرية، مساء الثلاثاء، الستار عن تمثال رمسيس الثاني، بعد نجاح عملية تجميعه وترميمه على أيدي فريق مصري.

ويعود تمثال رمسيس لـ (1279 – 1213 ق.م)، وتم إزاحة الستار في واجهة معبد الأقصر.

محمود عفيفي، رئيس قطاع الآثار المصرية في وزارة الآثار قال: إن واجهة المعبد كان بها تمثال واحد فقط، فيما كان في الناحية الأخرى بقايا ساق لأحد التماثيل".

وأشار إلى أنه من المعروف أن معبد الأقصر كان أمامه 6 تماثيل، ولم يتبق منها حاليًا إلا تمثالان، وآخر من الجهة الغربية، وبجوار هذا التمثال كان هناك تمثال آخر من الجرانيت الرمادى، قائلاً: "للأسف أغلب الظن أنه في القرن الرابع أو الخامس الميلادي تم تكسير هذا التمثال عن عمد إلى أكثر من 84 قطعة، والجزء الموجود منه تقريباً 60% من التمثال والجزء الباقي مفقود".

وأضاف عفيفي أن "نقشا موجودا على معبد أظهر أن التمثال لرمسيس الثاني.. وكانت حفائر بدأت منذ ستينيات القرن الماضي، وجمعت 57 قطعة من التمثال المصنوع من الجرانيت الرمادي".

ومضى قائلا إن "الزملاء في معبد الأقصر أعدوا دراسة استغرقت شهرا حول إمكانية ترميم التمثال، وبالفعل قام فريق مصري بعملية الترميم، التي بدأت في نوفمبر (تشرين ثان) الماضي، واستغرقت ستة أشهر".

انشر عبر