تقرير غزة: ترقب وقلق من هطول أمطار غزيرة.. و« البلدية تستعد »

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 08:20 م
18 ديسمبر 2016

مع دخولنا فصل الشتاء، وفي مسلسل تتكرر مشاهده كل عام، تغرق العديد من منازل المواطنين الذين يسكنون المناطق المنخفضة في أنحاء القطاع، وفي المقابل تقوم البلدية بالتعاون مع الدفاع المدني بالعمل بأقصى طاقتها وجهودها للسيطرة على هذه الكوارث.

ففي العام الماضي، تساقطت الأمطار على أنحاء القطاع بكميات كبيرة على كافة المناطق, مما أدى لغرق العديد من الشوارع والمنازل، ودخول مياه الأمطار فيها بكميات كبيرة، الأمر كشف عيوب بنية الصرف الصحي في القطاع .

مدير دائرة العلاقات العامة بلدية خان يونس، الأستاذ « عماد الأغا »، أوضح في حديثه لوكالة « فلسطين اليوم الإخبارية »، أن الأمطار هي من عند الله، ومن الصعب تحديد كمية الأمطار الساقطة حتى يتم مواجهتها، ووضع خطة مسبقة، مشيراً إلى أن طبيعة المناطق المنخفضة دائما ما تتعرض للغرق، بسبب جغرافية المنطقة.

وقال الأغا، أن المشكلة تكمن في أن هذه المناطق منخفضة، وتحتاج إلى مشاريع ضخمة بتكلفة 2 مليون دولار، في الوقت الذي لا تستطيع فيه البلدية تغطية المشروع من إيراداتها الذاتية، فميزانيتها تكاد تغطي التكلفة التشغيلية وأجور العمال والموظفين.

وأضاف الأغا: أن البلدية ستنظم لقاء غداً الثلاثاء بحضور رئيس البلدية، دعت فيه جموع المواطنين الذين تواجههم مشاكل عند سقوط الأمطار، خاصة سكان الأماكن المنخفضة، للحضور والحديث عن المشاكل التي يواجهونها ، والاستماع إليهم وإحاطتهم علماً بما لدى البلدية من إمكانيات متوافرة.

وفي ذات السياق، قال الأغا" أن طواقم البلدية على أهبة الاستعداد لمواجهة أي طارئ، من متابعة للمحطات والمضخات الخاصة بسحب مياه الأمطار والصرف الصحي ،وتوزيع الأكياس الترابية كحواجز في بعض المناطق المنخفضة.

وتقوم بلدية خان يونس بالتعاون مع مصلحة مياه بلديات الساحل بتنفيذ أعمال مشروع تطوير بركة تجميع مياه الأمطار، المعروفة بـ(العرايشية) بتكلفة بلغت (3) مليون دولار، والتي ستساهم في حل مشكلة فيضان الماء، الذي يمكن أن تؤثر على منازل المواطنين القاطنين في محيط البركة، لا سيما الأماكن المنخفضة منها، حيث سيسهم المشروع في فصل شبكات الصرف الصحي عن شبكات الأمطار.

ويأتي هذا المشروع ضمن مساعي البلدية والمصلحة لدعم الخزان الجوفي وحمايته من التلوث، وتحقيق الاستفادة القصوى من مياه الأمطار من خلال ترشيحها لباطن الأرض، حيث من المتوقع أن يتم ترشيح حوالي (500) ألف متر مكعب سنوياً، كما أن البلدية أعدت خطة لموسم الشتاء الحالي، وتجهيز التدابير اللازمة لاستيعاب مياه الأمطار التي ستصل للبركة دون التأثير على أعمال التطوير القائمة.

وفي وقت سابق نشرت البلدية، إرشادات للمواطنين عبر وسائل الإعلام المختلفة، للتعامل مع فصل الشتاء واحتمالية حدوث أي منخفضات جوية قادمة.

وتضمنت هذه الإرشادات دعوة المواطنين إلى المحافظة على النظافة، وعدم إلقاء النفايات في الشوارع، وحتى لا تنجرف مع السيول التي قد تشكلها مياه الأمطار، مما سيؤدي إلى سد مصارف المياه، وتجمع مياه الأمطار.

وشملت أيضًا، دعوة المواطنين إلى عدم وضع الرمال والحصى فوق مصارف مياه الأمطار، وإحاطتها بأكياس والتأكد من نظافة سطح المباني الخراسانية، حتى لا تتسرب الأوساخ والقاذورات عبر المزاريب إلى شبكات الصرف الصحي وتؤدي إلى طفحها.

ووفق أرصاد الاحتلال، فغداً الثلاثاء يكون الجو غائم جزئياً وتكون الفرصة مهيأة لسقوط قطرات من الأمطار في عدة مناطق مختلفة في فلسطين.

أما الأربعاء، يكون الجو في ساعات الصاح غائم جزئياً، أما في ساعات العصر يطرأ انخفاض على درجات الحرارة، ويبدأ تساقط الأمطار شمالي ووسط فلسطين وعلى منطقة الساحل، وفي المنطقة الجنوبية تتساقط أمطار محلية.

أما الخميس تهطل أمطار مصحوبة بعواصف رعدية على المنطقة الشمالية ومنطقة الساحل، وفي المنطقة الجنوبية تسقط أمطارمحلية.

أما الجمعة يطرأ انخفاض كبير على درجات الحرارة وتتساقط أمطار غزيرة في كل فلسطين، وعلى قمة جبل الشيخ تتساقط ثلوج خفيفة.


بلدية خان يونس5

بلدية خان يونس4


٢٠١٦١٠٢٤_١٦٥٥٠٠
بلدية خان يونس3

بلدية خان يونس2

بلدية خان يونس1