خبر الزهار ينفي تصريحات له حول اعتقال خلية خططت للهجوم على الجيش المصري

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 05:24 ص
18 أكتوبر 2016

نفى القيادي البارز في حركة « حماس » محمود الزهار، التصريحات الصحافية التي نسبت له بقيام حركة « حماس » بالقبض على خلية كانت تخطط لعمليات إرهابية في جمهورية مصر العربية.

وأكد القيادي في تصريحات لقناة الجزيرة مباشرة الليلة، أن هذه التصريحات لا أساس لها وعارية عن الصحة.

وكانت صحيفة « المصري اليوم » نشرت مساء الأحد، خبرًا عن القيادي الزهار أكد فيه بأن حركة « حماس » اعتقلت خلية إرهابية داخل قطاع غزة، كانت تخطط لتنفيذ هجوم على الجيش المصري.

وبحسب الصحيفة فأن الزهار قال إن « جماعات متشددة فى غزة لها علاقة بالأمن الإسرائيلي والسلطة الفلسطينية حاولت تنفيذ هجمات ضد الجيش المصري، وهجمات وهمية ضد إسرائيل للزج باسم »حماس« فى أى عملية تخريبية في المنطقة ».

وأوضح أن الحركة ألقت القبض بالفعل على بعض العناصر المتشددة التى لا تنتمى لأى حركة معروفة، حيث كانوا يخططون لتهديد أمن مصر.

وأكد أن حركة حماس ليست معادية لمصر، وإنما لإسرائيل، ولكن هناك عناصر متشددة في غزة لها فكر معادٍ للقاهرة، يتم التعامل معها بالحوار، وإن لم يُبدُوا حسن نية يتم التعامل معهم بالرصاص.

وأشار إلى أن هناك أشخاصاً بالقطاع يشكلون خلايا وهمية لتهديد الجيش المصري من داخل القطاع، ويتم دعمهم من السلطة الفلسطينية حتى يحدثوا بلبلة بين الحركة ومصر، مثل خلية القيادي في حركة فتح توفيق الطيراوي، التي تم القبض عليها منذ عدة أشهر بعد تهديدهم الجيش المصري، وهو ما اعترف به العناصر خلال التحقيقات، بحسب ما جاء في الصحيفة.

وشدد الزهار لـ« المصري اليوم » على أن أمن مصر من أمن غزة، وأن الحركة تريد لمصر الاستقرار الاجتماعي والأمني والسياسي، معزياً في جنود الجيش المصري الذين استشهدوا في الهجوم الإرهابي على أحد كمائن سيناء، الجمعة الماضي.