ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

كشف نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، تفاصيل اللقاء الأخير الذي جمع الشهيد القائد عبد العزيز الرنتيسي بقيادات الحركة، قبل اغتياله  في السابغ عشر من إبريل/ نيسان لعام 2004م.

وجاء حديث هنية خلال مُقابلة مصورة جرى عرضها مع انطلاق حملة التغريد من قبل عشرات النشطاء، على مواقع التواصل الاجتماعي، على هاشتاق #أسد_فلسطين، من داخل منزل شقيق الشهيد الرنتيسي ، بمحافظة خان يونس جنوبي قطاع غزة.

وجاء في فحوى اللقاء الأخير الرنتيسي قبل استشهاده بساعات، حسب « هنية » « التمسك بوحدة حركة حماس، وضرورة تنظيم العلاقة مع حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، وعدم إلقاء السلاح، والتمسك بالمقاومة ».

وأضاف هنية « رافقت الدكتور بتلك الجلسة التاريخية الوداعية، لمكان سكناه، وفي تلك الليلة كان في اجتماع للمكتب السياسي برئاسته؛ كذلك كنت رفيقًا له في معظم محطات حياته، في (السجن، الجامعة، والإبعاد..) ».