ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

أصيب عشرات المواطنين والمتضامنين الأجانب، اليوم الجمعة، بحالات اختناق متفاوتة، جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي، مسيرة قرية بلعين الأسبوعية المناوئة للاستيطان وجدار الضم والتوسع العنصري.

وأفادت مصادر محلية بأن جنود الاحتلال أطلقوا قنابل الصوت والغاز السام صوب المشاركين بالمسيرة السلمية، ما أدى إلى إصابة العشرات بالاختناق.

ورفع المشاركون الأعلام الفلسطينية وصور الأسير المضرب عن الطعام الصحفي محمد القيق، مطالبين بالإفراج الفوري عنه وعن جميع الأسرى.

وقال منسق اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار في بلعين عبدالله أبو رحمة إن قمع المسيرة تبعها اندلاع مواجهات بين المواطنين وجنود الاحتلال، دارت بالقرب الجدار القديم حتى مشارف القرية من الجهة الغربية، حيث استخدم الاحتلال الرصاص المعدني المغلف بالمطاط والقنابل الغازية والصوتية، وكذلك نوع جديد من القنابل الغازية الخطيرة والتي تصل إلى ما يزيد عن 1000 متر.

وطالب بمعاقبة سلطات الاحتلال على جرائمها وارهابها المتواصلين بحق ابناء شعبنا، منددا بعمليات الاقتحامات الليلية واعتقال المناضلين من أبناء القرية.