خبر خريشة: « العمليات الفردية » بالضفة بداية صحوة واحراج للعاجزين

فلسطين اليوم - غزة
الساعة 06:53 م
15 اغسطس 2015
حسن خريشة

قال النائب الثاني لرئيس المجلس التشريعي حسن خريشة،  إن عمليات الطعن والعمليات الفردية هي بداية صحوة صحيحة و إحراج لكل العاجزين في الساحة الفلسطينية عن مواجهة المحتل.

وشدد خريشة في تصريحات صحفية، أن تصبح مثل هذه العمليات الفردية منظمة ضمن نطاق عمل الفصائل الفلسطينية والحركات السياسية و أن لا تأتي بشكل فردي فقط.

وبين خريشة  أن هذه العمليات هي  ردود أفعال طبيعية لشعب  تحت الاحتلال ويعيش ظروف غاية بالقسوة ويرى يومياً أطفاله يحرقون بدم بارد من قبل المستوطنين وعمليات قتل مبرمجة من قبل قوات الاحتلال وإضراب الأسرى في السجون  والإذلال على الحواجز فكل هذه هي عمليات مساعدة لتفجير طاقات غضب موجودة عند جيل الشباب.

و تمنى أن ترتقي  القيادة الفلسطينية و الأطر السياسية إلى مستوى المسؤولية و أن تنهي كل خلافاتها الداخلية وأن لا تنتصر لنفسها بالخلافات الداخلية وأن لا تستعين بالأجانب لحل مشاكلها وأن يتجهوا لحماية شعبهم تمهيداً لتحرير الوطن .

وطالب السلطة  الفلسطينية  بوقف التنسيق الأمني مع الاحتلال و التعاون مع المحتل من أجل أن تصطف مع الفصائل الفلسطينية من أجل الدفاع عن أبناء الشعب الفلسطيني و حماية الوطن تمهيداً لتحريره من الاحتلال .