ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

مشاركة

قال الرئيس الإيراني، حسن روحاني إن المفاوضات النووية لم تغير ثوابت إيران لكن الاتفاق النووي خلق أجواء جديدة من شأنها أن تسرع الحلول السياسية للأزمات الإقليمية في اليمن وسوريا.

 


و قال روحاني إن الاتفاق النووي مع الدول الكبرى سيخلق مناخاً جديداً لتسوية الأزمات الإقليمية في اليمن وسوريا. وفي حديث للتلفزيون الإيراني قال روحاني « إن الأجواء ستكون أفضل قليلاً للتحركات التي ستجريها إيران دون التنازل عن مبادئها ».

 

ومما قاله إن « إيران لا تغير من ثوابتها والمفاوضات لم تغير من هذه الثوابت ونحن متمسكون بها ولكن الاتفاق النووي أوجد أجواء جديدة يمكن أن تسرع الحلول السياسية » مؤكداً أن الحل في اليمن وسوريا « سياسي ».

 

روحاني أكد أن بلاده لن تسمح لأحد بكشف أسرارها أو بالتدخل في شؤونها الدفاعية، وأضاف « إن الاتفاق حقق لطهران أكثر مما كان يتوقع لدى انتخابه قبل عامين » قائلاً « كنا تحت الفصل السابع والمادة 41 وهذا يعني من وجهة نظر الأمم المتحدة أن هذا البلد هو تهديد للأمن والسلم العالميين لكن بعد القرار رقم 2231 أصبحت إيران دولة تملك طاقة نووية سلمية كما أن القرار يؤكد على التعاون مع إيران ».

 

وشدد الرئيس الإيراني على أن « إيران دون حرب ودون توسل ودون استسلام تمكنت بالمفاوضات والمنطق من جعل الأمم المتحدة تلغي ستة قرارات سابقة » واصفاً الأمر بأنه « إنجاز سياسي وحقوقي كبير وغير مسبوق ».