خبر د. مهنا رفض الشعب اليوناني لشروط الاتحاد الأوروبي مؤشر على تقدم القوى المعادية

الساعة 10:45 ص|06 يوليو 2015

فلسطين اليوم

أكد عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين د. رباح مهنا أن رفض الشعب اليوناني لشروط الاتحاد الأوروبي بشأن التعامل مع أزمات اليونان الاقتصادية مؤشر على تقدم القوى المعادية للاستعمار والرأسمالية والنظام الدولي المعولم المتوحش.

 

وقال مهنا عبر صفحته على الفيس بوك،« إن استفتاء الشعب اليوناني الذي جرى أمس حول قبول أو رفض شروط الاتحاد الأوروبي والنظام الدولي المعولم حول التعامل مع أزمات اليونان الاقتصادية، ورفض الشعب اليوناني بنسبة 61% هذه الشروط المجحفة استجابة لرأى حزب سيريزا اليساري اليوناني تقدم مهم ».

 

واعتبر أن انتصار الشعب اليوناني ورفضه شروط الذل والعبودية انتصارا لهم ولكل الكادحين والمهمشين الرافضين لذل واستعباد النظام الدولي المعولم.