شريط الأخبار

لماذا الـ (70 شيكل) التي طُلبت من طلاب الثانوية العامة بغزة..؟

11:45 - 10 تشرين أول / ديسمبر 2014

غزة-خاص - فلسطين اليوم


أثار قرار تحصيل 70 شيقل من طلاب الثانوية العامة بغزة، كرسوم استمارة توجهي استياء الطلاب وخاصةً في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي يمرون بها, واعتقادهم بأن قرار الإعفاء من كافة الرسوم الدراسية منذ بداية العام سيشمل رسوم الاستمارة أيضاً.

طلب الرسوم قوبل بشئ من السخط والاستهجان من أولياء الأمور والطلاب أنفسهم لمعرفتهم بصعوبة الأوضاع الاقتصادية التي تمر بها عوائلهم, وخاصةً أنه بعد الحرب على غزة صدر قرار من التعليم بإعفاء الطلاب من أية رسوم.

تجريح بقصد

رسوم الاستمارة وفقاً لأحد المعلمات,التي رفضت ذكر اسمها ولم تتلق راتبها منذ عدة شهر , قوبلت بالتجريح من الطالبات حيث ارتفع صوت بعضهن أمام المعلمات: هم يريدون الـ 70 شيقل منا الغلابة علشان يقبضوا المدرسين" .., مما دفعها للصمت وعدم طلبها للرسوم لشعورها بالإحراج.

الأمر لم يقتصر على المعلمات، فالطلاب كذلك بعضهم رفض تقديم أي مبلغ في وخاصةً أن القرار جاء خلافاً لما تم تأكيده لهم في بداية العام , أنه لاوجود لرسوم الـ 70 شيقل هذا العام, والتي تعتبر ضمن الرسوم التي أُعفي منها جميع الطلاب.

وتساءل أحمد أحد طلاب الثانوية العامة , ان والده لم يتلقى راتبه منذ 10 شهور ولا يوجد في منزلهم أي مبلغ مالي ويعيشون من أموال أخوالهم واقاربهم , مطالباً وزارة التربية والتعليم بمراجعة نفسها في القرار وخاصة أن معظم سكان القطاع تعاني من اوضاع اقتصادية صعبة.

لا علاقة لها بالرسوم الدراسية

ومن جانبه قال معتصم الميناوي  مدير دائرة العلاقات العامة بوزارة التربية والتعليم لـ"وكالة فلسطين اليوم الإخبارية": إن الـ70 شيقل التي طلبت من طلاب الثانوية العامة ليست هي الرسوم دراسية التي أعفي منها جميع طلاب قطاع غزة مع بداية العام الدراسي نتيجة الاوضاع الصعبة التي مربها القطاع بعد الحرب.

وقال: إن طلاب الثانوية تم اعفائهم من الرسوم الدراسية وفقا للقرار الذي صدر مع بداية العامة والتي تقدر ب40 شيقل , ولكن ال70 شيقل التي طلبت هي رسوم " استمارة "وتقع تحت بند تبرعات دراسية وهي تفرض على طلاب الثانوية في نفس الوقت من الأعوام الماضية .

وأضاف أن الرسوم سيستثنى منها الطلاب المهدومة منازلهم , وأبناء الشهداء وغيرهم من الحالات الإنسانية , مؤكداً أن الرسوم ستخصص لمصاريف أوراق الامتحانات , وغيرها من نفقات الامتحانات .

يُشار إلى أن وزارة التربية والتعليم بغزة وعلى لسان وكيل وزارتها د. زياد ثابت أعلن منذ بداية العام الدارسي الجديد وبعد انتهاء الحرب الشرسة على غزة عن إعفاء طلاب المدارس بكافة المراحل من الرسوم الدراسية.

وتعاني وزارة التربية التعليم من غياب الموازنة التشغيلية , وغياب قنوات الاتصال مع وزيرة التعليم وخاصة بعد تشكيل حكومة التوافق .

 

انشر عبر