شريط الأخبار

برنامج غزة للصحة النفسية يفتتح دورتين تدريبيتين بعنوان الاسعافات النفسية الأولية ودعم مقدمي الدعم

07:35 - 09 تشرين أول / سبتمبر 2014

افتتحت اليوم دائرة التدريب والبحث العلمي ببرنامج غزة للصحة النفسية دورتين تدريبيتين بعنوان "الاسعافات النفسية الأولية ودعم مقدمي الدعم"، الأولى بمشاركة 22 من مربيات رياض الأطفال في محافظتي غزة والشمال، أما الدورة الثانية فقد شارك فيها 20 من مربيات رياض الأطفال من محافظتي الوسطى والجنوب، حيث يقوم بالتدريب في هذه الدورتين مجموعة من الأخصائيين العاملين في البرنامج، وذلك في قاعة التدريب في المقر الرئيسي للبرنامج في غزة.

وتشتمل هذه الدورات والتي تستمر كلا منها مدة 5 أيام على العديد من الموضوعات الهامة منها: الفقدان والحزن ومراحله وكيفية التعامل معه، الصدمة النفسية عند الأطفال والكبار، وكذلك التعرف على مبادئ ومهارات الاسعاف النفسي الأولى وممارسة التمرينات العملية لهذا المجال، كما سيتم خلال هذه الدورات التركيز على الأشخاص الذين هم بحاجة الى رعاية نفسية خاصة، إضافة إلى اكساب المشاركين المهارات اللازمة في اكتشاف الأشخاص الذين هم بحاجة إلى خدمة اجتماعية أكثر تخصصا والعمل على تحويلهم للمراكز المعنية.

وافتتح د. سمير زقوت مدير دائرة التدريب والبحث العلمي الدورتين بالترحيب بالحضور، مشيراً إلى العدوان الاسرائيلي الأخير على قطاع غزة وأهمية تدريب المعلمات على الاسعافات النفسية الأولية بطريقة علمية منظمة بحيث تستطيع مساعدة الأطفال وأسرهم وخاصة الذين تعرضوا لصدمات نفسية وفقدوا بعض أفراد عائلتهم، موضحاً أن الصدمة في فلسطين ليست شيء ماضي فقط وانما هي صدمات مستمرة، حيث الحصار وثلاث حروب خلال ست سنوات آخرها الحرب الأخيرة التي استمرت 51 يوما، تم خلالها استهداف الأطفال بشكل خاص، حيث استشهد أكثر من 400 طفل، مشدداً على أن هذا الأمر يجعل لزاماً علينا كمربين أن نساعد الأطفال بشكل خاص لأنهم أكثر الفئات حساسية وتضرراً جراء العدوان الاسرائيلي.

وخلال اليوم الأول من الدورتين قدم كل من د. زقوت والأخصائية النفسية راوية حمام مشرف ومدرب بالبرنامج، شرحاً وافياً حول معنى الاسعاف النفسي الأولى وأهمية الأشخاص الذين يقومون به، والأشخاص الأكثر حاجة للإسعاف الأولى وهم الأطفال والمسنين وذوي الاحتياجات الخاصة، كذلك تم الحديث عن الاتصال الجيد وطريقة العمل وفق حقوق الانسان أي احترام الانسان وكرامته وعدم الضغط عليه كي يتحدث عن قصته، فهذه المبادئ تعتمد على احترام حقوق الانسان السرية.

ومن الجدير ذكره أن هذه الدورة هي الأولى ضمن سلسلة دورات تدريبية سينفذها البرنامج حول الإسعافات النفسية الأولية للعديد من المهنيين العاملين في المؤسسات العاملة في نفس المجال.

انشر عبر