شريط الأخبار

أخصائي نفسي يحث الأسر على دعم أطفالها قبل بدء العام الدراسي

09:45 - 02 تموز / سبتمبر 2014

غزة - فلسطين اليوم

حث الدكتور درداح الشاعر أستاذ علم النفس في جامعة الأقصى الأسرة الفلسطينية الى الاهتمام بالدعم النفسي لأطفالها والعودة للحياة الطبيعة التي كانت سائدة قبل الحرب ، قبل بدء العام الدراسي الجديد في قطاع غزة.

وأوضح الشاعر أن حالة الشعور بفقدان الأمن يترتب عليها الشعور بالخوف والقلق والتأزم النفسي وغيرها من المشاكل التي يترتب عليها من مسلكيات تتعلق بالحالة الانفعالية للطفل.

وأكد على ضرورة ان تبدأ الأسرة قبل دخول أبنائهم المدارس بإشعار أطفالهم بالامن والأمان من خلال العودة للحياة شبه الطبيعية، كأن تعود الأسرة لنظامها الأسرى الذي كانت تعتاد عليه قبل الحرب ، كموعد الإفطار والغذاء والعشاء، وزيارات الأقارب والأنشطة المتعلقة بالأطفال كاللعب في المتنزهات.

وحث الدكتور الشاعر في حديث مع مراسل وكالة "فلسطين اليوم"، على تكثيف النشاطات التي تخدم مصلحة الطفل النفسية وان تكون الانشطة مخطط لها من قبل الاهل ، كدمجهم مع أصدقائهم .

كما حدث استاذ علم النفس على عدم حديث الأسرة كثيراً عن الحرب وأن لا تطيل الحديث فيها وتحاول أن تضع مبررات لها.

وأوضح، أن الطفل بعد ذلك يكون قد تهيأ نفسياً فحالة القلق التي كانت تراوده بفعل فقدان الأمن قد انخفضت.

وعن المدرسة، شدد الشاعر على ضرورة أن تنتهج المدارس أنشطة لا منهجية لدعم الأطفال اجتماعياً ونفسياً لمدة لا تقل عن ثلاثة أسابيع، تتيح للأطفال أن يتحدثوا فيها عن خبراتهم خلال الحرب من خلال مجموعات، أو ألعاب، أو رسومات ، أو غيرها من الأنشطة ذات العلاقة.

ودعا استاذ علم النفس إلى اعتماد خطة وطنية للعلاج النفسي والاجتماعي تسهم فيها الحكومة بنصيب الأسد إلى جانب المؤسسات ذات العلاقة، حتى لا تتراكم الضغوط وتظهر مستقبلاً.

انشر عبر