شريط الأخبار

خبير عسكري: معركة جنين أعادت لنا الكرامة والوحدة والنصر وكسرت الاحتلال

06:32 - 03 حزيران / أبريل 2014

غزة - خاص - فلسطين اليوم

الخبير العسكري د. واصف عريقات في حوار خاص مع "فلسطين اليوم"

معركة جنين أعادت لنا أيام الكرامة والوحدة الحقيقية

دللت على انحطاط وجرائم العدو الصهيوني

أكدت على ان الفلسطيني يمتلك ارادة اقوى من كل الأسلحة الفتاكة

معركة جنين أحبطت الروح المعنوية للجيش "الإسرائيلي"

غزة /

أكد الخبير العسكري د. واصف عريقات، ان ملامح الوحدة الوطنية للفصائل الفلسطينية كاملاً وتمترسها في خندق واحد كان من أبرز عوامل الصمود الإسطوري لمخيم جنين عام 2002، وشكل هذا الصمود أروع ملاحم البطولة والنصر للفلسطينيين والعرب، وأعاد أيام الكرامة والوحدة الحقيقية.

وأوضح عريقات في حوار خاص أجراه معه مراسل "فلسطين اليوم"، في ذكرى معركة جنين، أن المعركة رفعت الروح المعنوية لدى الفلسطينين وكسر الروح المعنوية لدى الجيش "الاسرائيلي"، خاصة بعد مقتل 13 جندياً في كمين نصبه المقاومون لهم داخل أحد منازل المخيم، وأكدت المعركة بان مئات الآلات العسكرية الإسرائيلية وآلاف الجنود والطيران الحربي لم يتمكن في تحقيق اهداف الاحتلال باقتحام المخيم بسهولة كما كان يعتقد. وأكدت المعركة بان الفلسطيني يمتلك ارادة اقوى من كل الأسلحة التي يمتلكها العدو.

ولفت إلى ان الدروس والعبر المستفادة من تلك المعركة هو الوحدة الوطنية ، وغرفة العمليات المشتركة بين الفصائل الفلسطينية ، وأننا بحاجة إلى استيراتيجية واحدة يجمع عليها الكل الفلسطيني ، وحاضنة شعبية ترتكز إلى قناعة مبدئية بالصمود والمقاومة.

مجزرة جنين هو اسم يطلق على عملية التوغل التي قام بها الجيش "الإسرائيلي" في محافظة جنين في الفترة من 1 إلى 12 أبريل/نيسان 2002.

وتشير مصادر الحكومة "الإسرائيلية" وقوع معركة شديدة في جنين، مما اضطر جنود الجيش "الإسرائيلي" إلى القتال بين المنازل.

بينما تشير مصادر السلطة الفلسطينية ومنظمات حقوق الإنسان ومنظمات دولية أخرى أن الجيش "الإسرائيلي" أثناء إدارة عملياته في مخيم اللاجئين قام بارتكاب أعمال القتل العشوائي، واستخدام الدروع البشرية، والاستخدام غير المتناسب للقوة، وعمليات الاعتقال التعسفي والتعذيب، ومنع العلاج الطبي والمساعدة الطبية.

وقد كانت هذه العملية ضمن عملية اجتياح شاملة للضفة الغربية، أعقبت تنفيذ عملية تفجير في فندق في مدينة نتانيا، وقد هدفت عملية الاجتياح القضاء على المجموعات الفلسطينية المسلحة التي كانت تقاوم الاحتلال، وكانت جنين وبلدة نابلس القديمة مسرحاً لأشرس المعارك التي دارت خلال الاجتياح، حيث قرر مجموعة من المقاتلين الفلسطينيين محاربة القوات "الإسرائيلية" حتى الموت، الأمر الذي أدى إلى وقوع خسائر جسيمة في صفوف القوات "الإسرائيلية"، ومن ثم قامت باجتياح مخيم جنين في محاولة للقضاء على المجموعات المقاتلة حيث تم قتل واعتقال الكثير منهم، كما قامت القوات الإسرائيلية بعمليات تنكيل وقتل بحق السكان.

وقد استشهد في هذه المعركة بحسب تقرير الأمم المتحدة 58 فلسطينيا، واعترف الجانب الإسرائيلي بمقتل 23 من جنودة قتل منهم 14 في يوم واحد 12 منهم في كمين للمقاتلين الفلسطينيين الذين يقولون أن العدد أكبر من ذلك بكثير، حيث يصل العدد المتوقع إلى 55 حسب شهود العيان.

وإليكم نص الحوار :

- لماذا صمد مخيم جنين أكثر من دول عربية أمام الاحتلال "الإسرائيلي" ؟

اولاً/ ما ارتكب في جنين من مجازر يدلل على الانحطاط "الاسرائيلي" وقيادته، وسجل مخيم جنين أروع ملاحم البطولة والنصر للفلسطينين والعرب ، وأعاد أيام الكرامة والوحدة الحقيقية التي ستبقى في الذاكرة عالقة في أذهان كل فلسطيني كبيراً أو صغيرً وهو العامل الأول في صمود جنين.

ولأول مرة يسجل في التاريخ العسكري أن يحاصر خمسة آلاف جندي مدججين بأحدث أنواع الأسلحة ويساندهم 400 دبابة و125 جرافة إضافة إلى عشرات الطائرات المقاتلة والهليوكبتر، عدد صغير من السكان في جنين ، ومع كل ذلك صمد المقاتلون الفلسطينيون رغم إمكانياتهم المتواضعة ورغم أنه سبق حصار مخيم جنين وقبل اقتحامه شن حرب نفسية دعائية من قبل "إسرائيل" والجيش "الاسرائيلي" وتم مواجهتها فلسطينياً عبر مكبرات الصوت بالجوامع التي دعت إلى الصمود في جنين وعدم الرضوخ للاحتلال وعدم الفزع، ودعت للجهاد ورافقتها بالعاب نارية في الهواء للتدليل على الإمكانيات المرتفعة لدى المخيم وهو العامل الثاني للصمود.

الخطة العسكرية التي استخدمت في جنين (من بيت لبيت) وعملية تفخيخ مداخل المخيم والتحصينات بالسواتر الترابية وتوزيع المقاتلين على الاحياء ونصب الكمائن واستدراج الجنود لمواقع التفخيخ، وكلنا يتذكر الكمين الذي وقع في حارة ابو طوالبة وابو جواد واليوم 13 13 قتل في كمين شكل ضربة قاسمة للاحتلال، وابتداع وسائل من المقاتلين الفلسطينين من رصد وتواصل والتحرك لمواجهة مناطق تقدم الجنود واستشفاف نقاط الضعف للعدو كلها عوامل ساعدت على صمود جنين اضافة الى المدنيين من الشعب الفلسطيني الذين احتضنوا المقاومين الذين امدوهم بالمياه والطعام والاسعافات وكانوا ظهيراً لهم. كل هذه العوامل ساعدت من صمود جنين واهم ما فيها ان المعنويات كانت مرتفعة وأكبر دليل على ذلك ان المقاومين في جنين كانوا يرددون الاغاني ياشارون يا لعين احنا مخيم جنين.

مبعوث الامم المتحدة وصف جنين بأنها يبدو كما بعد الزلزال وهذا يدلل على حجم التدمير والصمود بالمقابل، رائحة الجثث في كل مكان. بمعنى ان الصمود الفلسطيني سجل اسطورة حتى النصر. وقال أن هذا فصل حزين ومؤسف في تاريخ "إسرائيل". لذلك صمد مخيم جنين لأن ابناء الفصائل كاملاً كانت تقاتل من نفس الخندق، الوحدة الوطنية الرائعة كانت سببا من صمود الاسبوعين لمخيم جنين.

- المقاومة في غزة كسرت الصمت مؤخراً .. هل تتوقع أن تكسر المقاومة الصمت في الضفة الغربية ؟

الشعب الفلسطيني نفسه الذي صمد عام 48، 67، 56، وصمد في الانتفاضة الاولى والثانية وكسر الصمت في غزة مؤخراً وكل المواقع هو نفس الشعب الفلسطيني، ولكن الظروف يجب ان تتهيأ لهذا الشعب حتى يبرز ما لديه من براعة في القتال.

- هل معركة جنين كسرت المقاومة الفلسطينية ؟

بالتاكيد كل ما جرى في جنين لم يكسر الارادة والمقاومة الفلسطينية ، بل كسر معنويات الجيش الإسرائيلي.

- ما أبرز الدروس المستفادة من هذه المعركة ؟

اعتقد أن الدرس الأول هو الوحدة الوطنية ، وغرفة العمليات المشتركة ، واستيراتيجية واحدة يلتزم بها الجميع ، وحاضنة شعبية ترتكز إلى قناعة مبدئية بالصمود والمقاومة.

- هل من الممكن ان تتكرر معركة جنين مرة أخرى في الضفة ؟

بالتأكيد ما دام الاحتلال موجود ستكون فرص كثيرة لمواجهته باللغة التي لا يفهم سواها، وهي القوة التي تنفذها المقاومة.

- لماذا لم تتطور وسائل المقاومة في الضفة الغربية كما هو الحال في قطاع غزة ؟

إذا ما قورن الوضع بالضفة الغربية عن قطاع غزة فالواقع مختلف ، ففي الضفة هناك تداخل في المواقع الفلسطينية و"الاسرائيلية"، بعكس قطاع غزة رغم صغر مساحته لكن هناك عمق في المقاومة الفلسطينية يستطيع التحرك فيه، ويستطيع التمويه ويستطيع الحركة أفضل مما هو عليه الوضع في الضفة الغربية.

ولكن من يريد أن يقاوم ويصد الاحتلال أعتقد أن الامكانات موجودة ومتوفرة لكنها بحاجة إلى بيئة وقرار وطني.

- كيف أثرت معركة جنين على المقاومين ؟

في ظل عملية السور الواقي وعملية القتل وعملية حصار المقاطعة والشهيد ابو عمار، اعتقد أنها جاءت لتوصل رسائل للعالم بأن القضية الفلسطينية قضية حية وأن المقاتل الفلسطيني لا يمكن له إلا أن يصمد ، ويصد العدوان وعدم التنازل عن حقوقه مهما كانت الآلة "الإسرائيلية" ومهما دعمت من أمريكا والغرب.

- لماذا كانت ملامح الوحدة الوطنية في جنين أقوى من غيرها في باقي المناطق الفلسطينية في الضفة؟

الشعب الفلسطيني تواق للوحدة ولكن ما يجمعنا دائما هو مواجهة الاحتلال سواء بالبندقية أو الوسائل الاخرى ، وأينما وجدت المقاومة وجدت الوحدة.

- في هذه المعركة أشرف وزير الحرب الإسرائيلي آنذاك شاؤول موفاز بعد تعذر الجيش اقتحام المخيم وهي سابقة في المواجهة بين المقاومة والجيش الإسرائيلي.. فعلام يدل ذلك؟

هذا يعني أن هذا الموقع (جنين) ركع الجيش "الإسرائيلي" وقياداته ، والكل يتحدث عن البطولات التي وقعت في المخيم ، والصمود الاسطوري الذي أبداه أهل المخيم ، والاحتضان الجماهيري للمقاومة في داخل المخيم ، وعدم استسلام أي من المقاومين داخل المخيم، فكانت الطريق واضحة إما النصر أو الشهادة وهذا ما يخشاه العدو، وهذا دليل أن العدو لأول مرة تدمر له دبابات الميركافاة وتدنت قدرتها على التصدير بعد معركة جنين، لأن مقاومة جنين سرت هيبة الميركافاة .

- الأمم المتحدة أصدرت قراراً بتشكيل لجنة تقصي حقائق لجرائم الاحتلال في جنين.. ماذا حدث لهذه اللجنة ؟

نعم ، دولياً صدر قرار من الامم المتحدة القرار 4405 يدعو إلى إرسال فريق لتقصي الحقائق في جنين وهذا الفريق تحدته إسرائيل ومنعته من الوصول للمخيم ، ولكن العالم كله شاهد على جرائم الاحتلال في جنين ويؤكد حجم الجرائم التي ارتكبها.

ولذلك دعا لارسون مبعوث الامم المتحدة. ليقول إن ما جرى ف يجنين لهو فصل حزين ومخجل في تاريخ "إسرائيل".

- هل طلب السلطة مؤخراً الانضمام لمؤسسات الأمم المتحدة، سيلاحق الاحتلال على جرائمه في معركة جنين ؟

نعم ، سيكون هناك ملاحقة على مستوى الشبل في المخيم ، والمجموعة سواء كانت المجازر التي ارتكبت في جنين أو أي بؤرة في فلسطين أو الشتات ، سنحاسبهم على كل نقطة دم نزلت من قبل الغاصب المحتل.

- ما أكثر شيء عالق في ذهنك في تلك المعركة؟ .

الصمود الاسطوري قرار قيادة مخيم جنين قرارا بطوليا يسجل في تاريخ العسكري التلاحم ما بين المقاومين والاهالي ، الوحدة الوطنية والتخندق في داخل المخيم.

- شهدت معركة جنين البطولية عملية استدراج لجنود الاحتلال في منزل وتفجيره عليهم وقتل فيها 13 جندي.. ما انعكاس هذه العملية على سير المعركة ؟

عززت معنويات المقاومين وطبعاً أثرت وضربت هيبة الجندي "الإسرائيلي" ومعنوياته لأن الجندي حينما سمع بالعملية أخذ يدرك بأنه يواجه مقاومة ليس فقط حامل بندقية وإنما حامل فكر وقدرة على التخطيط والصبر والصمود.

ومن شاهد مخيم جنين والتعزيزات "الاسرائيلية" من دبابات وجنود وطائرات، يعرف أن هذا المقاوم الفلسطيني أسطورة وملحمة بحد ذاته.

لا يمكن الحديث عن ميزان قوى بين الطرفين وهو ما أرعب الجيش الإسرائيلي، وسجل في التاريخ العسكري في العالم قدرة الأبطال المقاومين الفلسطينيين على خوض المعارك ببسالة منقطعة النظير.

- المقاومة كسرت الصمت في غزة هل نتوقع ان تكسر المقاومة في الضفة الغربية الصمت وتستأنف العمليات الاستشهادية ؟

اذا ما استعرضنا التاريخ الفلسطيني سنجد صعودا وهبوطا في مواجهة الاحتلال وهذا تبعا للزمان والمكان، طالما يوجد احتلال اعطت كل شعوب العالم التي تقع تحت الاحتلال ان يقاوم هذا الاحتلال، بالتالي الشعب معه القوانين والاعراف ويخرج الاحتلال من ارضه خاصة وان الاحتلال يدير ظهره لكل القوانين والعملية السلمية ومن حق الشعب مقاوم الاحتلال بكل الوسائل، وهنا يقتضي وحدة وطنية حقيقية واستيراتيجية.

هناك امكانية في الايام القادمة ويتم مواجهة الاحتلال بشك افضل

- ما هي رسالتك لأبطال مخيم جنين خاصة الاسرى منهم في سجون الاحتلال ؟ وما هو المطلوب لتحرير الاسرى ؟

اعتقد انه الالتفاف حول الاهداف الوطنية التمسك بالثوابت الاعداد للايام القادمة والوعي والادراك بان قتالنا لهذا العدو هو قتال شامل بما ان الشعب مستهدف بشكل شامل من اطفال ونساء وشيوخ، يجب ان تكون خططتنا شاملة على كافة الاصعدة وشاملة لمواجهة الاحتلال، اقصد اجتماعية ثقافية حضارية امنية عسكرية، بمعنى وعي وادراك لطبيعة هذا العدو واستهدافاته لكافة مناحي الحياة.

 


معركة جنين
المقاومة تتصدى للعدو في جنين 

 

معركة جنين

قائد معركة جنين محمود طوالبة من سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي ورفيق دربه في المقاومة 


معركة جنين
مقاومون يتصدون للعدو الصهيوني في جنين


معركة جنين
مجاهدو سرايا القدس يتصدون للعدو في جنين




معركة جنين
آثار الدمار الذي لحق بجنين بعد اقتحامه


معركة جنين

 مسعف ينتشل أشلاء الفلسطينيين في جنين

انشر عبر