شريط الأخبار

تعليم غزة تفتتح أكبر برنامج تدريبي في التعليم المهني ل100 متخصص

11:11 - 15 حزيران / يناير 2014

غزة - فلسطين اليوم

افتتح د. زياد ثابت وكيل وزارة التعليم المساعد للشؤون التعليمية أكبر برنامج تدريبي في مجال التعليم المهني ل100 موظف متخصص في مجال التعليم المهني من المدارس والكليات المهنية على مستوى القطاع.

وحضر الافتتاح م. محمد الأغا مدير المشاريع بوزارة التعليم, م. صلاح تايه مدير البرامج في الإغاثة الإسلامية,وم. عمار القدرة مدير المشروع, إضافة إلى انتونيوس فارلا خبير التدريب وتنمية القدرات الدولي في التعليم المهني.

ويعد هذا البرنامج من البرامج التدريبية الكبيرة التي يتم تنفيذها وهو الأول من نوعه منذ عدة سنوات حيث يمول من الوكالة السويسرية للتنمية وينفذ من قبل الإغاثة الإسلامية ويحاضر في البرنامج أحد الخبراء الأوربيين في هذا المجال.

وقال د. ثابت: إن وزارة التعليم يسعدها التعاون مع الوكالة السويسرية للتنمية والإغاثة الإسلامية وترحب بالضيف المدرب في هذا المشروع التدريبي الحيوي, مضيفاً أن من شأن هذا المشروع منح الطواقم العاملة خبرات تدريبية متقدمة في مجال التعليم المهني وبالتالي نقلها إلى الميدان العملي والتطبيقي وخاصة الطلبة في المدارس والكليات المهنية.

وبين د. ثابت أن البرنامج التدريبي يهدف لتطوير كفايات العاملين في مجال التعليم المهني والتقني خاصة المدارس المهنية , كما أن التدريب يأتي تمهيداً لافتتاح مركزي تميز مهنيين في مدرسة عبد المعطي الريس الثانوية المهنية وهاني نعيم الثانوية الزراعية وأحد مراكز التدريب في وزارة العمل وهو ضمن الخطط الهادفة لتطوير التعليم المهني والتقني في قطاع غزة من خلال تطوير المناهج والتخصصات والعاملين والبنية التحتية.

وقال د. ثابت إن الوزارة تهتم بشكل كبير في التعليم المهني وأفردت له جانب مهم من خطتها الخمسية لأن هذا النوع من التعليم أحد روافع التنمية الاقتصادية ويسهم في حل مشكلة الخريجين, مبيناً أننا نسعى إلى تطوير التعليم المهني ليصبح تعليم مهني عالي الجودة يلبي احتياجات سوق العمل.

من جانبه بين تايه: أن هذا المشروع الذي يتم تنفيذه يختلف عن طبيعة مشاريع الإغاثة, حيث إنه لا يهتم بتوريد أجهزة وأدوات وإنما يحتوي على تدريبات وتطوير مناهج وسفريات لنقل تبادل الخبرات في مجال التعليم المهني وهو ضمن مشروع تشغيل الشباب وخفض مستويات البطالة بشكل عام.

وأشاد تايه بالتعاون مع وزار التعليم والعمل في انجاز هذا المشروع.

من جهته قال الخبير الأجنبي انتونيوس فارلا: إنه حضر إلى هنا لنقل ما اكتسبه من خبرة طويلة في مجال التعليم المهني إلى قطاع غزة, مؤكدا أن التوجه المهني يشجع التغيير الاقتصادي وتوفير فرص العمل.

وتطرق إلى أهمية النظر بعين فا

حصة للحرف والمهن الموجودة وطرق التعليم والتدريب ومناهجها والبيانات الخاصة بذلك وسوق العمل حتى ننهض في هذا المجال.

ودعا جميع المشاركين في التدريب إلى بذل الجهد والنقاش من أجل الاستفادة قائلاً: هذا التدريب اسمه" بناء قدرات" وإذا نجحتم فأنا نجت".

 

انشر عبر