شريط الأخبار

الهيئة الخيرية توسع مشاريعها وتواصل خدماتها لإغاثة للاجئين

11:02 - 06 كانون أول / يناير 2014

غزة - فلسطين اليوم


قَدَمت الهيئة الخيرية لإغاثة الشعب الفلسطيني، مشاريع جديدة فيما وَسَعت من عملها الخيري، لسد احتياجات أبناء الشعب الفلسطيني في المخيمات ومراكز الإيواء وغيرها من التجمعات.

وأكدت الهيئة في تقرير حصادها عن شهر كانون الأول / ديسمبر الماضي، أنها لم توفر أي جهد يعزز من أهدافها ومن غاية وجودها القائمة أصلاً على العمل الإغاثي.

وأطلقت الهيئة عدة مشاريع تواكب تطلعات وهموم الناس في هذه الأشهر الباردة من مأكل وملبس وأسباب تدفئة وقدّمت ما استطاعته لتدخل البسمة والفرحة على قلوب المحتاجين. من بينها (حملة رحماء بينهم) التي غطت شريحة واسعة وأعدادا كبيرة من المحتاجين للأغطية الشتوية امتداداً من مراكز الإيواء في الزاهرة إلى مراكز إيواء قدسيا وتجمعات الفلسطينيين والسوريين في كثير من المناطق.

وأوضح التقرير، أنه كان للبنان ولغزة حصة كبيرة هذا الشهر من الخير والعطاء والخدمات التي تقدمهم على مدار السنة، وكان افتتاح محطة الرواء في غزة الحدث الأهم بين المشاريع الخدمية هذا المشروع الذي سيقدم مياها صالحة للشرب في ظل معاناة أهلنا في غزة في ظل الحصار.

كما استمرت الهيئة بتنفيذ المشاريع المعتادة كمشروع الإغاثة العاجلة الذي ما يزال يعطي أولوية كبيرة في مساعداته للنازحين في مراكز الإيواء وخارجها وأيضا للعائلات الأكثر احتياجا في مخيم اليرموك والمخيمات الأخرى. أضف إلى ذلكم ساهمت الهيئة في تقديم مساعدات مالية وصحية للفقراء.


الهيئة الخيرية

قدسيا

وقد واصلت الهيئة في مدينة قدسيا جهودها في تقديم الدعم الكامل للنازحين من مساعدات إنسانية وصحية داخل مراكز الإيواء وخارجها من طرود غذائية إلى أغطية شتوية وخدمات صحية كثيرة.

كما عقدت الندوات والمحاضرات الإرشادية وإنشاء ورشات مختلفة لخدمة النازحين ودعم الجانب التربوي المتمثل في معهد وروضة المعالي.

ولازال مُجمع الخيرية الطبي، يشهد إقبالاً كبيراً من المراجعين، حيث أظهر التقرير في هذا الشهر زيادة مضطردة في أعدادهم على مختلف العيادات إضافة إلى الصيدلية وقد استقبل المجمع مختلف الحالات الصحية وقدّم خدماته اللازمة للمراجعين في مختلف الاختصاصات.

كما استمرت الدراسة في معهد المعالي المخصص للدورات التعليمية لطلاب الشهادتين حيث يواصل المعهد تقديم الدروس الخاصة للطلاب يوما بعد يوم ويحرص على تقديم كل ما يحتاجه الطلاب في هذا المضمار لتحصيل أفضل النتائج. وحرصاً منها على اكمال مشروعها التعليمي.

كما واصلت الهيئة تقديم مشاريع إغاثية، في المركز كوجبات فطور وغداء، وطرود غذائية، وتوزيع مواد صحية، وأغطية شتوية.

كما استمر القسم الطبي في الهيئة الخيرية لإغاثة الشعب الفلسطيني في منطقة قدسيا وبالتعاون مع وكالة الأونروا والهيئة العليا للإغاثة، بتفعيل حملة تلقيح [شلل الأطفال ـ اللقاح الثلاثي ـ الحصبة ـ الألمانية]، وتم في بداية هذا الشهر تلقيح طلاب المدارس من الصف السابع حتى الصف التاسع في منطقة قدسيا.



الهيئة الخيرية

المزة

واصل مركز الـ DTC في المزة بدمشق بتقديم خدماته ومساعداته للنازحين إليه من أبناء شعبنا في مخيم اليرموك، فإلى جانب تقديمه المواد الإغاثية والوجبات اليومية التي يقدمها المطبخ المركزي في المركز.

كما  أقامت الهيئة عدة محاضرات ودورات تربوية وإرشادية وشاركت في عدة فعاليات، من بينها، إقامة الهيئة الخيرية لإغاثة الشعب الفلسطيني ودائرة الخدمات الاجتماعية (برنامج المعوقين) في الأونروا بالتعاون مع جمعية حقوق الطفل السورية، بمناسبة اليوم العالمي للمعوقين.

كما عقدت دورة في تعقيم المنشآت والمرافق العامة أقامتها الهيئة الخيرية لإغاثة الشعب الفلسطيني بإشراف كوادر مختصة من منظمة الهلال الأحمر السوري في مركز إيواء الـ dtc بالمزة، فضلاً عن استمرار دورة محو الأمية حيث تقام الدروس بشكل يومي، وتدريب الأطفال على الغناء، وتنظيف الجدران وتزيينها بالرسوم والألوان بالتعاون مع كادر التنمية والتمكين المجتمعي، وإطلاق مشروع مواهب صغيرة للأطفال، ومحاضرات في التوعية والثقافية الدينية لليافعات، وتوزيع أكلات طيبة على أطفال المدارس المقيمين في مركز إيواء الـ dtc بالمزة.

الزاهرة

ونظمت الهيئة حملة الوفاء الأوروبية والخيرية لإغاثة الشعب الفلسطيني خلال زيارتهم لعدد من مراكز الإيواء في منطقة الزاهرة بدمشق، حيث وزعت الحملة أغطية شتوية ومدافئ كهربائية وألبسة للعائلات المقيمة في مراكز إيواء الزاهرة.

كما زار الهلال الأحمر الفلسطيني بالتعاون مع الهيئة الخيرية لإغاثة الشعب الفلسطيني مراكز الإيواء المؤقت في الزاهرة القديمة بدمشق، وأجرى فحوصات سريعة للأطفال هناك، وقدّم لهم الأدوية اللازمة، فضلاً عن توزيع أغطية شتوية على النازحين بحدود 2700 غطاء شتوي.



الهيئة الخيرية

حلب

تنوّعت مساعدات الهيئة الخيرية لإغاثة الشعب الفلسطيني – مكتب حلب – في هذا الشهر لتشمل مختلف المساعدات وفي معظم أماكن تواجد شعبنا الفلسطيني سواء في مراكز الإيواء أو في المخيمات.

فقد جرى إرسال الدفعة الثانية من المواد الغذائية (سكر -رز -زيت -عدس -معلبات -طن -فول وبرغل) إضافة الى بسكويت أطفال و (20) حرام وسلال صحية (4) كراتين. إلى مخيم النيرب .

وواصلت الهيئة دعم الأنشطة التعليمية في مركز القدس الثقافي خلال شهر تشرين الثاني وذلك بتسديد اشتراكات عشرات الطلاب من ذوي الحالات الصعبة، فضلاً عن تغطية شراء مادة المازوت للعائلات الأكثر فقراً في مخيم النيرب خلال فترة البرد القارص الذي أصاب المدينة.

حمص

واستمراراً لمشاريعها، وزع كادر الهيئة الخيرية لإغاثة الشعب الفلسطيني في مخيم العائدين بحمص، أكثر من [200] سلة غذائية على أهالي المخيم.

مخيم اليرموك

تواصل الصيدلية التابعة للهيئة الخيرية لإغاثة الشعب الفلسطيني في مخيم اليرموك استقبال  يومياً أكثر من (60) حالة تتوزع ما بين الأطفال والنساء والمسنين.

الهيئة الخيرية لإغاثة الشعب الفلسطيني وبالتعاون مع الهيئات والمؤسسات الإغاثية في مخيم اليرموك [بصمة _ جفرا _ سواعد -هيئة فلسطين _ نادي جنين الرياضي] وبمشاركة فعاليات شعبية وطلبة المدارس والمتطوعين في العمل الإنساني، أقامت ماراثون بعنوان "افتح أبوابك يا يرموك" حيث انطلق من أمام جامع فلسطين باتجاه شارع المدارس، ليوصل رسالته في حب الحياة والأمل من أبناء وأهالي مخيم اليرموك وليعود المخيم حاضناً آمناً لأهله.

كما قامت الهيئة الخيرية لإغاثة الشعب الفلسطيني بتأهيل صفوف جديدة وتوسيع مدرسة الأمل للمراحل الابتدائية لاستيعاب جميع الطلاب، فضلاً عن عودة سيارة الإسعاف للعمل داخل المخيم التابعة للهيئة بعد إيقافها عن العمل لفترة دامت حوالي 5 أشهر.

كما أقامت نشاط للدعم النفسي (رقص -رسم -غناء) الذي قامت به الهيئة الخيرية لإغاثة الشعب الفلسطيني في مدرسة الأمل الابتدائية، فيما شارك كادر الهيئة الخيرية لإغاثة الشعب الفلسطيني في مخيم اليرموك بورشة عمل تحت عنوان "دور الشباب في تغير السلوك" أقامتها جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في ذكرى تأسيسها.



الهيئة الخيرية

 مخيم خان الشيح

واصلت الهيئة تمديد الكهرباء والإنارة وشفاطات الهواء داخل الملجأ المقابل لمدرسة [بيريا ـ عين ماهل] هذا وأصبح الملجأ جاهزاً للاستخدام في حال تم حدوث أي طارئ، فيما قام كادر من شباب الهيئة الخيرية لإغاثة الشعب الفلسطيني في مخيم خان الشيح، بإجراء زيارات لعمال صيانة الكهرباء الذين يصلون الليل بالنهار ليبقى المخيم وتستمر الحياة فيه.



الهيئة الخيرية

حملة رحماء بينهم

وقد أطلقت الهيئة الخيرية لإغاثة الشعب الفلسطيني بالتعاون مع هيئة القدس الخيرية وبدعم من جمعية مداد مع بداية هذا الشهر (حملة رحماء بينهم) التي تستهدف مساعدة اللاجئين والنازحين من مناطق النزاع في مدينة دمشق من الفلسطينيين والسوريين بالأغطية الشتوية خصوصا من مرور عدة منخفضات جوية على المنطقة وتدني درجات الحرارة بهذا الشكل لأول مرة منذ عقود.

وقد وصل عدد الأغطية الشتوية التي وزعت في إطار هذه الحملة أكثر من 15 ألف غطاء شتوي قدّمها عدد من المؤسسات وعلى رأسها الهيئة العامة للاجئين الفلسطينيين.

وقد استفاد من هذا المشروع معظم النازحين في دمشق ومخيماتها كمخيم جرمانا والحسينية.

لبنان

وفي لبنان واصلت الهيئة عملها بتوزيع 400 فرشة و400 غطاء شتوي على 220 عائلة نازحة من سوريا إلى لبنان، وجرى التوزيع داخل قاعة حطين الثقافية في مخيم عين الحلوة-بصيدا، بحضور وإشراف مدير -مكتب الهيئة الخيرية في لبنان-الأستاذ محمود الرفاعي.

كما واصلت توزيع مساعدات مالية ومدافئ وأسطوانات غاز على اللاجئين الفلسطينيين والسوريين القادمين من سورية إلى مخيم [المية ومية] في مدينة صيدا، حيث شملت المساعدات المرضى وذوي الاحتياجات الخاصة والعائلات الفقيرة التي تعيش في ظل ظروف قاسية وصعبة، فضلاً عن توزيع أغطية شتوية على النازحين.



الهيئة الخيرية

فلسطين

واصلت الهيئة في الأراضي الفلسطينية، توزيع كفالات الأيتام المكفولين لدى الهيئة الخيرية بتمويل كريم من هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات IHH، ويبلغ عدد الأيتام المستفيدين من هذه الكفالات 292 يتيماً عن دورة الكفالة الممتدة من شهر يوليو 2013 وحتى فبراير 2014.

كما افتتحت الهيئة الخيرية لإغاثة الشعب الفلسطيني محطة الرواء للمياه الصحية بقطاع غزة وذلك بالتعاون مع مؤسسة Perdana Global Peace Foundation ماليزيا بعد عمل دام لأكثر من سنتين.

وضمن سلسلة الزيارات واللقاءات فقد جال وفد من حملة الوفاء الأوربية مع كوادر وأعضاء الهيئة في حي الزاهرة بدمشق الذي يضم عددا من مراكز الإيواء والتي تشرف عليها الهيئة الخيرية لإغاثة الشعب الفلسطيني، حيث أطلعت الهيئة ممثلة بكوادرها وفد حملة الوفاء الأوروبية على واقع مراكز الإيواء والاحتياجات الضرورية لها.

كما زار الهلال الأحمر السوري مراكز الإيواء التي تشرف عليها الهيئة بدمشق وذلك في مشفى يافا، حيث تم الاتفاق على تقديم بعض الأدوية والمستحضرات الطبية والإغاثية الإسعافية لعيادات الهيئة الخيرية بقدسيا.

وزار وفد من الهيئة الخيرية لإغاثة الشعب الفلسطيني الدكتور رجا ديب حيث تم الاتفاق على التعاون المشترك في المجال الإغاثي وتقديم السلال الإغاثية العاجلة.



الهيئة الخيرية

انشر عبر