شريط الأخبار

مواقع جديدة في فلسطين لإنتاج الغاز الحيوي باستخدام روث الحيوانات

04:03 - 05 تشرين أول / يناير 2014

وكالات - فلسطين اليوم

  قال الرئيس التنفيذي لجمعية الحياة البرية في فلسطين عماد الأطرش، اليوم الأحد، إن الجمعية نجحت في إنتاج الغاز الحيوي باستخدام روث الحيوانات في منطقة الأغوار ومواقع أخرى في الضفة المحتلة، وعليه حصلنا على تمويل من الاتحاد الأوروبي لبناء 75 موقعا جديدا على السفوح الشرقية لإنتاجه.

وأضاف الأطرش لـ'وفا'، لقد تشكلت مؤخرا، لجنة عالمية من 11 دولة، من ضمنها مصر والعراق وفلسطين، للعمل على نشر فكرة إنتاج الغاز الحيوي على مستوى العالم، برئاسة الخبير العالمي الألماني توماس كالاهان.

وقال إن جمعية الحياة البرية تدعو طلبة الجامعات الوطنية إلى المشاركة والتعاون في وضع خطة علمية عملية لتثبيت الدراسات العلمية.

وتحدث الخبير العالمي كالاهان، في مقر الجمعية ببيت ساحور، حول خبراته وتجاربه في دول العالم المختلفة،  مصر والصين وغيرها، في مجال تطوير وعمل أجهزة إنتاج الغاز الحيوي.

ويهدف مشروع إنتاج الغاز الحيوي في فلسطين لاستغلال الطاقة الشمسية المتوفرة بشكل دائم، وإعادة استخدام مخلفات الإنسان والحيوانات (مخلفات البيت والروث) لتقليل أثر التلوث في الطبيعة، وتقليل العبء الاقتصادي على المواطنين.

كما أن المشروع يقلل من نسبة النفايات المنزلية ومخلفات حيوانات المزرعة، والاستفادة منها في توفير الغاز.

ويتم إنتاج الغاز الحيوي، بوضع النفايات العضوية بكافة أشكالها من مخلفات الإنسان والحيوان ومصانع الألبان والمنتجات الغذائية والمزارع والمنازل، في حجرة مغلقة معزولة عن الهواء، حيث تقوم البكتيريا اللاهوائية بتحويل المركبات العضوية إلى مركبات أبسط منها وينتج عن ذلك الغاز الحيوي الذي يشكل غاز الميثان 70% منه ويمكن استخدامه في مصابيح الغاز أو كبديل لاسطوانات الغاز المستعملة حاليا للأغراض المنزلية، كما يمكن استخدامه كبديل للوقود في توليد الكهرباء.

 

 

انشر عبر