شريط الأخبار

اكتشاف الجبل البركاني الأضخم على الكرة الأرضية

11:15 - 07 تموز / سبتمبر 2013

غزة - فلسطين اليوم

أكد باحثون أميركيون، وجود أكبر بركان على كوكب الأرض، تحت سطح المياه في المحيط الهادئ، وقدروا حجم فوهته يصل إلى مئات آلاف الكيلومترات المربعة، ويقارب حجم مدينة نيو مكسيكو كاملة.

وقال فريق من الباحثين في جامعة هيوستن، إن بركان "تامو ماسيف" هو أكبر بركان على كوكب الأرض، ويقدر حجمه بحجم البراكين العملاقة على كوكب المريخ، ما يجعل منه من بين أكبر البراكين في النظام الشمسي.

وأوضح الباحثون أن البركان يقع شرق اليابان، وهو من ضمن سلسلة جبلية تشكلت قبل ما بين 130 و145 مليون عام، جراء ثوران عدة براكين تحت المياه، وأنه توقف عن كونه ناشطا بعد بضعة ملايين سنة من تكونه

وقال الباحث ويليام سغر، وهو بروفيسور في جامعة "يوسطن" في الولايات المتحدة، لشبكة "سي أن أن" إن البركان يقع تحت سطح مياه المحيط بعمق 1600 كيلومتر.

ويترأس الباحث سغر مجموعة من العلماء الذين كان لهم دور في اكتشاف البركان. وأكد على أن حجم الجبل البركاني القابع في المحيط يجعله ضمن أكبر الجبال البركانية في المجموعة الشمسية.

ويحتل جبل "تامو ماسيف" مساحة تصل إلى 193 ألف كيلومتر مربع، في حين يغطي البركان مساحة تقارب الـ311 ألف كيلومتر مربع، وذكر الباحثون أنه ليس مرتفعاً جداً وإنما واسع جدا.

وللمقارنة فإن البركان الفعال المعروف والذي يعتبر أكبر بركان على سطح الكرة الأرضية هو بركان مونا لوا في جزر هاوي، ويمتد على مساحة تصل إلى 3,300 كليومتر مربع فقط.

وقال الباحث إن شكل الجبل يختلف عن شكل أي جبل بركاني تحت المياه في الكرة الأرضية،

الأمر الذي قد يتيح الكشف عن كيفية تشكل البراكين الضخمة.


 

انشر عبر