شريط الأخبار

خلال رمضان..البحث عن مساجد مكيفة بغزة للصلاة أم للنوم؟؟

12:04 - 15 تموز / يوليو 2013

غزة -عمر اللوح - فلسطين اليوم

تسعى العديد من المساجد في قطاع غزة لتوفير الأجواء المناسبة للمصلين أثناء صلاة الترويح في شهر رمضان من خلال تركيب المكيفات ، وتوفير مولدات خاصة لها في حال انقطاع التيار الكهربائي بسبب ارتفاع درجة الحرارة  في حين ان بعض المساجد ابتكرت أسلوب آخر للصلاة على أرصفة الطريق هروبا من شدة الحرارة .

ويري البعض أن المكيفات الموجودة في المساجد تستغل بطريقة خاطئة حيث أن الناس يلجأون الي هذه المساجد فقط من أجل النوم ،وتبادل اطراف الحديث ،ولعب الأطفال وليس لتوفير الأجواء المناسبة للمصلين .

وتشكل المكيفات الموجودة في المساجد عبئاً ثقيلاً على سلطة الطاقة والمرافق العامة في القطاع مع استمرار أزمة انقطاع التيار الكهربائي ,  ويذكر أن خلال الأعوام الأربعة الماضية انتشرت المكيفات بشكل كبير في المساجد بسبب ارتفاع درجة الحرارة .

بين مؤيد ومعارض

أراء مختلفة إستطلعتها وكالة "فلسطين اليوم" بخصوص المكيفات حيث قال الحاج أبو أسامه العكلوك (52عاماً) "وجود المكيفات داخل المسجد أمر مهم جدا، وخاصة في شهر رمضان المبارك ،حتي يستطيع المصلون الخشوع خلال أداء العبادة وخاصة في صلاة التراويح حيث يكون المسجد ممتلئ بالمصلين و قراءة القرآن , حتى يستشعر القارئ بقراءة الآيات بتأني وفهم.

ولكن المواطن حازم عطا الله (30عاماً) كان رأيه سلبياً في المكيفات الموجودة داخل المساجد فأشار الي ان المكيفات الموجودة في المساجد تعتبر تبذير في الأموال "،ويضيف ان المواطنون يأتون الي المساجد في شهر رمضان فقط لأنها مكيفة  وليس لقراءة القران ، ،وقال أن المسؤولين في المساجد سوف يحاسبوا أمام الله لان هذه الأموال وضعت في مكان غير موضعه والأولي أن تُوزع على فقراء المسلمين .

في حين يرى المواطن خليل بلبل (23 عاماً) أن ظاهرة انتشار المكيفات داخل المساجد أمر غريب ومستغرب حيث تجد مئات المواطنين موجودون في المسجد المكيف ،إنما نائمون واجالسين للحديث وتبادل اطراف الحديث , إضافا إلى لعب الأطفال الصغار في المسجد وتشويشهم على الذين يقرأون القرءان وكأنه ملعب كرة قدم ،وأشار أن المساجد الذي لا يوجد فيها مكيفات تجدها خاوية لا أحد فيها.

أما المواطن أسامة كحيل (34عاماً) الذي إلتقيناه في مسجد الرحمة فرأى أن تكييف المساجد وخاصة في شهر رمضان يعتبر أمرا ايجابيا عندما تُشغل في أوقات الصلاة فقط وليس علي مدار الساعة قائلاً :"ان مسجد الرحمة الذي أصلى فيه مكيف وفي حال انقطاع التيار الكهرباء لا نستطيع تشغيل المكيفات لأنه  لا يوجد مولد خاص في المسجد فنخرج لصلاة في الأرض المجاورة المسجد .

راحة المصلين

من جهته أكد أدهم الدريملي أحد القائمين على مسجد السلام بغزة ،ان ما دفع إدارة المسجد الي تركيب المكيفات هي الحاجة الماسة لوجود المكيفات في المسجد ،لأنه لا يوجد فيه أي منفذ للهواء ،وقال ان أصوات المروحيات مزعجة جدا فهي مصدر إزعاج خاصة لكبار السن والنساء ،وتابع "ان ارتفاع درجة الحرارة وانقطاع التيار الكهربائي دفعناً الي توفير أجواء إيمانية للمصلين داخل المسجد حتي يخشع المصلين  في أداء عباداتهم .

"وأشار أنه تم تجهيز مولد خاص للمسجد وتوفير كمية من السولار كل ذلك من أجل العمل على توفير الأجواء المناسبة للمصلين بكل أريحية وهدوء".

مسجد خاوي

اما عن أحد المساجد بغزة فقط ظهرت خاليا تماما خلال صلاة الظهر , وعند سؤال إمام المسجد عبد العزيز نعيم عن عدم إقبال المصلين على المسجد قال" لا أحد يأتي للصلاة في هذا المسجد الا القليل من المصلين وأغلبهم من كبار السن ولا يتجاوز عددهم عن بضعة اسطر قائلا:" أن السبب عدم وجود مكيفات داخل المسجد "ولماذا لا يتم تركيب مكيفات؟

الطاقة تناشد

وناشد مدير مركز المعلومات في سلطة الطاقة م. أحمد أبو العمرين، وزارة الأوقاف والشؤون الدينية والقائمين على إدارة  المساجد في القطاع بالحد من ظاهرة استخدام أجهزة التكيف في المساجد.

 وقال م. أبو العمرين في حديثه لــ "فلسطين اليوم "في كل عام نناشد المسؤولين دون جدوى من أحد حيث يزيد استخدام المكيفات في المساجد من حده أزمة انقطاع التيار الكهربائي وازدياد مدة القطع عن المواطنين وتفاقم معاناتهم اليومية وأشار ان ذلك يؤدي الي نقص كمية الوقود الواردة الي المستشفيات ومضخات الصرف الصحي.


مساجد


مساجد


مساجد


مساجد


مساجد


مساجد


مساجد


مساجد


مساجد


مساجد

انشر عبر