شريط الأخبار

75 طفل مصابين بمرض الثلاسيميا مهددين بخطر الموت جراء نفاذ أحد الأدوية

12:09 - 04 تموز / مارس 2012

غزة - فلسطين اليوم

حذرت وزارة الصحة بحكومة غزة  اليوم من نفاد أحد أدوية مرضى الثلاسيميا الأطفال الأساسية، مؤكدة أن خطر الموت يهدد حياة 75 طفلا مصابين بالمرض.

من جانبه حذر إتحاد لجان الرعاية الصحية في قطاع غزة من كارثة إنسانية وصحية متعددة الأوجه جراء إستمرار إنقطاع التيار الكهربائي في قطاع غزة لساعات طويلة إثر توقف محطة توليد كهرباء غزة عن العمل بشكل كامل وإستمرار أزمة نقص المحروقات.

وقال الإتحاد في بيان له إنه ينظر بخطورة بالغة لإنقطاع التيار الكهربائي لساعات طويلة لما له من آثار سلبية على مختلف القطاعات بما فيها القطاع الصحي.

وأضاف أن الأزمة ألقت بظلالها السلبية القاتمة على مختلف خدمات الرعاية الصحية بما في ذلك أقسام حضانات الأطفال وغسيل الكلى والجراحات والعناية الفائقة وبنوك الدم والرعاية الأولية والصحة النفسية والصيدليات وغيرها.

وأشار الإتحاد إلى وجود آلاف المواطنين ممن يعانون من الأمراض المزمنة وأمراض القلب وضيق التنفس, وخاصة الأطفال والمسنين منهم باتت حياتهم مهددة بالخطر بسبب عدم قدرتهم على إستخدام الأجهزة الخاصة بالتنفس.

وذكر إتحاد لجان الرعاية الصحية أن الأزمة تمتد لما هو أبعد من ذلك حيث أصبحت مئات الصيدليات في القطاع غير قادرة على الإحتفاظ بأنواع محددة من الأدوية والتي بحاجة إلى التخزين في ظروف ودرجات حرارة مناسبة.

ونوه إلى آثار صحية سلبية على المواطنين بسبب عدم قدرة محلات بيع اللحوم والأسماك والخضروات المجمدة على حفظها في المبردات مما يتسبب في تلفها ويهدد بتعريض صحة المستهلكين للخطر جراء تناولها.

ودعا الإتحاد منظمة الصحة العالمية وكافة المؤسسات الحقوقية للتحرك العاجل والفاعل لإنهاء معاناة أكثر من مليون ونصف المليون فلسطيني بمن فيهم آلاف المرضى الذين يعانون جراء إنقطاع التيار الكهربائي.

وناشد الإتحاد الحكومة المصرية والمجتمع الدولي للتدخل العاجل لضمان تزويد محطة توليد كهرباء غزة بالوقود اللازم لتشغيلها وضمان إستمرار تدفق المحروقات للقطاع.

انشر عبر