شريط الأخبار

بحثت دراسته في دور الصحافة الإلكترونية في تدعيم قيم المواطنة

جامعة الأزهر بغزة تمنح درجة الماجستير للزميل الصحفي يحيى المدهون

06:55 - 26 حزيران / فبراير 2012

غزة - فلسطين اليوم

منحت جامعة الأزهر بغزة  درجة الماجستير للباحث الصحفي يحيى إبراهيم المدهون بعد مناقشة رسالته التي حملت عنوان" دور الصحافة الإلكترونية في تدعيم قيم المواطنة لدى طلبة الجامعات بمحافظات غزة".

وكان الدكتور صهيب الأغا والدكتور فايز الأسود من قسم أصول التربية بكلية التربية بالجامعة اشرفا على الطالب، فيما ناقشت المدهون لجنة مكونة من رئيس قسم أصول التربية السابق الدكتور محمد هاشم أغا مناقش داخلي، ومدير جامعة القدس المفتوحة "منطقة غزة" التعليمية الأستاذ الدكتور زياد الجرجاوي مناقش خارجي.

وتناولت الدراسة دور الصحافة الإلكترونية في تدعيم قيم المواطنة لدى عينة من طلبة الجامعات بمحافظات قطاع غزة، وقد أظهرت النتائج أن للصحافة الإلكترونية الفلسطينية دور إيجابي في تدعيم قيم المواطنة.

بحثت الدراسة في ثلاث محاور أساسية أولها محور المشاركة المجتمعية، وثانيها ممارسة الديمقراطية، وآخرها المحور الثالث الانتماء الوطني، وقد أوضحت الدراسة أن الصحافة الإلكترونية الفلسطينية لها دور جيد في تنمية مشاعر الوفاء تجاه الثوابت الوطنية والمقدسات، وتزيد من قدرة الفرد في التعبير عن رأيه، وتجعله أكثر تفاعلاً مع محيطه المحلي، ودورها ضعيف في تنمية قدرة الإنسان على تأدية واجبه الوطني، وتهدئة النفوس لحظة نشوب الصراع الداخلي، ونبذ نهج الحزب الواحد والدعوة لتقبل الاختلاف.

وأوصت الدراسة بضرورة وجود تشريعات ضابطة للممارسات الصحافة الإلكترونية، حتى لا تخرج عن القيم والأخلاقيات والآداب العامة في المجتمع الفلسطيني، لأن غياب النظم التشريعية يؤدي من الابتذال والانفلات والتدهور في العمل الصحفي وتحوله إلي معول هدم وتدمير للمجتمع ويؤثر سلبا في حياة الناس، فيجب تنظيم العمل الإعلامي وضبطه بما يخدم أهداف المجتمع وتطلعاته.

 كما شدد المدهون على أهمية توجيه السياسة الإعلامية الفلسطينية لأداء عملها بمسؤولية صادقة وبالتزام عالي بالمبادئ لتسهم بشكل فعال في تدعيم قيم المواطنة، من خلال اختيار برامج وأنشطة إعلامية تعزز من سلوكيات المواطنة باعتبارها مطلبا ضروريا ينشده كل أفراد المجتمع للحفاظ على سلامة بنيته، ويكون ذلك بإتباع السبل والآليات التي تستوجب مشاركة أفراد المجتمع في تحمل مسؤولية الإصلاح والبناء الديمقراطي والعمل على صيانة ووحدة واستقرار الوطن.

وأكدت الدراسة ضرورة مشاركة خبراء في مجال الإعلام والتربية لتنسيق جهودهم وتـوحـيـد ورؤاهم في إعداد مواد إعلامية إيجابية يحقق نشرها وعرضها عبر مواقع الصحافة الإلكترونية آثارا إيجابية على مستوى الفرد والأسرة والمجتمع من خلال تدعيم قيم المواطنة.

انشر عبر