شريط الأخبار

غرفة تجارة وصناعة غزة تبحث مشاكل القطاع الخاص مع محافظ سلطة النقد

12:22 - 08 تموز / يناير 2012

غرفة تجارة وصناعة غزة تبحث مشاكل القطاع الخاص مع محافظ سلطة النقد

فلسطين اليوم- غزة

ناقش الدكتور جهاد الوزير محافظ سلطة النقد، والدكتور محمود اليازجي رئيس الغرفة التجارية، وكبار رجال الأعمال والمستوردين والصناعيين جملة من القضايا الهامة.

جاء ذلك خلال اجتماع عقد بمقر الغرفة لبحث ومناقشة المشاكل التي يواجهها رجال الأعمال والمستوردين والصناعيين و المواطنين عن قرب.

وتطرق اليازجي إلى أهم المشاكل التي تواجه القطاع الخاص و دور البنوك في قطاع غزة وطالب اليازجي بدور أكبر للبنوك في قطاع غزة بإقامة مشاريع استثمارية و ذلك للمساهمة في دفع عجلة الاقتصاد و حل مشكلة البطالة التي تفاقمت مع الحصار, و الاهتمام في التنمية المجتمعية  بالمساهمة في إنشاء المدارس و المستشفيات و دعم المشروعات الخاصة بالإغاثة , و وضع سياسة جادة لدي البنوك لدعم المشاريع الصغيرة و المتوسطة من خلال برنامج إقراض , بقروض طويلة الأجل و بفائدة خاصة , كذلك منح تسهيلات للقطاع الصناعي الذي يعاني من الحصار و الحرب.

كما تطرق اليازجي إلى فترة حق الشيكات لدي البنوك و التي تصل أحيانا إلى 8 أيام , و النقص الشديد في السيولة النقدية من كافة العملات و الذي يعاني منها قطاع غزة منذ أكثر من 5 سنوات.

بدورة شكر محافظ سلطة النقد الفلسطينية د. جهاد الوزير رئيس وأعضاء الغرفة التجارية على تنظيم هذا اللقاء الهام مع نخبة من القطاع الخاص الفلسطيني , و أكد على أن سلطة النقد نجحت خلال سنوات الانقسام في الحفاظ على النظام المصرفي في قطاع غزة وحالت دون انهياره مما يضمن سرعة إرسال الأموال بمجرد فك الحصار وانسياب عملية إعادة اعمار غزة و الذي سوف تساهم في إنعاش الاقتصاد في قطاع غزة.

كما أضاف الوزير بأنة تم تحويل سبع مليارات دولار إلى غزة منذ الانقسام منها 350 مليون شيكل شهريا كرواتب بالإضافة إلى تحويلات الكهرباء والاتحاد الأوروبي و متضرري حوادث العمل والتامين الوطني في إسرائيل و رواتب الموظفين في المؤسسات الدولية وفتح حسابات لرجال الأعمال و المستوردين في بنوك الضفة .

وتطرق الوزير إلى مشكلة السيولة في قطاع غزة وقيام بعض البنوك بتسريب الرواتب بعملة الدينار والدولار مما كبد الموظفين خسائر في فروقات صرف العملة مقارنة بالشيكل، مشيراً إلى أن السلطة تسعى لحل هذه الأزمة بضخ المزيد من عملة الشيكل في بنوك قطاع غزة  و بالضغط على البنوك لتقليل فروقات صرف الدولار والدينار.

وفي نهاية اللقاء أكد اليازجي على ضرورة استمرار اللقاءات بين القطاع الخاص و سلطة النقد وذلك لمتابعة كافة المشاكل و القضايا التي يوجهونها في التعامل مع القطاع المصرفي , وشكر د. جهاد الوزير على حرصه لعقد اللقاءات مع القطاع الخاص .

انشر عبر