شريط الأخبار

تقرير دولي: تصاعد وتيرة عنف المستوطنين في الضفة الغربية

02:40 - 25 حزيران / سبتمبر 2011

تقرير دولي: تصاعد وتيرة عنف المستوطنين في الضفة الغربية

فلسطين اليوم: القاهرة

قال تقرير دولي اليوم الأحد، إن وتيرة عنف المستوطنين الإسرائيليين ضد الفلسطينيين في الضفة الغربية تصاعدت على مدار الأيام الأخيرة.

ووفق هذا التقرير الصادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في الأرض الفلسطينية المحتلة 'أوتشا' ويغطي الفترة من 14 أيلول إلى 20 أيلول الجاري، فقد أسفرت هجمات المستوطنين عن إصابة أربعة فلسطينيين وتدمير 990 شجرة زيتون تقريبا.

وذكر التقرير، الذي وزعه المركز الإعلامي للأمم المتحدة بالقاهرة، أن هذا التصعيد يأتي ردا على توجه منظمة التحرير الفلسطينية للأمم المتحدة للحصول على عضوية دولة فلسطين المنظمة الدولية.

وقال: إن مستوطنين من البؤرة الاستيطانية 'ايش كوديش' اشتبكوا مع السكان الفلسطينيين في قرية قصرة بمحافظة نابلس، حيث تم إطلاق النار خلالها على فلسطيني ما أدى إلى إصابته بالأعيرة الحية، بينما اعتدى مستوطنون من مستوطنة 'إيتمار' جسديا على ثلاثة فلسطينيين، ما أدى إلى إصابتهم أثناء سفرهم بالقرب من المستوطنة.

وأضاف أن مكتب 'أوتشا' سجل 8 هجمات نفذها مستوطنون أدت إلى أضرار جسمية لحقت بالممتلكات، حيث قام المستوطنون إما بقطع أو اقتلاع أو إشعال النار في 990 شجرة زيتون تقريبا كانت مزروعة في أراض فلسطينية تقع بالقرب من المستوطنات في محافظات قلقيلية وسلفيت ورام الله، مشيرا إلى تدمير ما يزيد على 6600 شجرة تعود للفلسطينيين منذ مطلع عام 2011.

وأفاد التقرير بأن الفترة التي يغطيها، شهدت استمرارا لعمليات هدم المباني وإصدار أوامر بالهدم ووقف البناء في المنطقة 'ج' من الضفة، حيث هدمت السلطات الإسرائيلية 5 مبان فلسطينية، من بينها مبنى سكني، ومقطعا طريق يبلغ عرض الواحد منه 2,5 متر، وحظيرتان للماشية في قرية العقبة بمحافظة طوباس، بحجة عدم حصولها على تراخيص إسرائيلية للبناء، ما نتج عنه تهجير 23 شخصا من بينهم 11 طفلا بعضهم كان قد هجر في السابق ويعيش في حظيرة للماشية وتضرر 300 آخرين.

ووثق التقرير أن سلطات الاحتلال أصدرت أوامر هدم ووقف بناء ضد 5 مبان تعود للسكان البدو الذين يعيشون في قرية عناتا بمحافظة القدس، وتتضمن هذه المباني أربعة مساكن وروضة أطفال يتعلم فيها 45 طفلا، فضلا عن إصدار أربعة أوامر أخرى ضد مبان سكنية في قرية البويب بالخليل، ومسكنين وحظيرتين للماشية في منطقة الفارسية بطوباس.

وأشار إلى أن العديد من المجتمعات في المنطقة 'ج' في الضفة الغربية لا تزال مهددة بخطر التهجير القسري.

وعن قطاع غزة ، قال تقرير 'أوتشا' إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي ما زالت تفرض القيود على وصول الفلسطينيين إلى المناطق في البحر تبعد عن الشاطئ مسافة ثلاثة أميال بحرية، والمناطق التي تبعد عن السياج الذي يفصل إسرائيل عن غزة، ما ينتج عنه تشويش الحياة والظروف المعيشية لآلاف من الفلسطينيين.

وأضاف أن الفترة ذاتها شهدت تواصل انقطاع الكهرباء في أنحاء غزة لفترات تتراوح ما بين 6 إلى 8 ساعات يوميا، ويؤثر نقص الكهرباء مباشرة على الخدمات الأساسية من بينها نقص تأمين الخدمات الصحية وإمدادات مياه ومعالجة الصرف الصحي.

وأوضح أن الفترة شهدت مغادرة نحو 4528 شخصا من غزة إلى مصر، مقابل دخول نحو 2286 شخصا إلى غزة، ويعتبر ذلك ارتفاعا مقارنة بعدد الأشخاص الذين عبروا إلى مصر في الأسابيع الأخيرة.

انشر عبر