شريط الأخبار

"العربية لحقوق الإنسان" تندد بمحاولات المساس بحق اللاجئين الفلسطينيين

08:51 - 19 تموز / يوليو 2011

"العربية لحقوق الإنسان" تندد بمحاولات المساس بحق اللاجئين الفلسطينيين

فلسطين اليوم- ترجمة خاصة

تابعت المنظمة العربية لحقوق الإنسان، ببالغ القلق، التعديلات التي أجرتها وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا"، على اسمها لتصبح "وكالة الأمم المتحدة للاجئين الفلسطينيين"، وهو التعديل الذي يشكل مخالفة صريحة لقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة 302 لسنة 1949 المنشئ للوكالة، ولا يمكن القبول بأية أسباب أو دواع لتعديل اسم الوكالة ومخالفة التفويض الممنوح لها من الأمم المتحدة.

 

وتنظر المنظمة بعين الشك والريبة لهذا التعديل، خاصة في ضوء خبرة المنظمة السلبية بمحاولات المساس بولاية الأونروا، كمدخل للعمل على تقويض حقوق اللاجئين الفلسطينيين، وهى المحاولات التي بدأت في العام 1995 بالتزامن مع عودة منظمة التحرير للأراضي الفلسطينية المحتلة عبر خطط دبلوماسية أعدتها سلطات الاحتلال الإسرائيلي بدعم أمريكي لإنهاء دور الوكالة خلال الخمس سنوات وتحويل اللاجئين الفلسطينيين إلى مفوضية الأمم المتحدة للاجئين، تمهيداً لإعادة توطينهم في بلدان إقامتهم أو بلدان بديلة.

 

وقد عملت المنظمة مع غيرها من جماعات حقوق الإنسان الفلسطينية والعربية والدولية على التصدي لهذه المخططات التي تهدف لإنهاء دور الوكالة، باعتبارها ترمز لحق اللاجئين الفلسطينيين في العودة لديارهم والتعويض بمقتضى قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم 194.

 

وإذ تدين المنظمة بأقسى العبارات قيام المفوض العام للوكالة بتعديل اسمها، فإنها تدعو جامعة الدول العربية بسرعة التحرك لمواجهة هذه الخطوة، والتمسك بقرارات الأمم المتحدة ومنع أى افتئات عليها.

انشر عبر