شريط الأخبار

برنامج التعليم فـي وكالة الغـوث يعلن نتائـج توظيف الحاسوب المحمول في تدريس الطلبة

09:28 - 05 تشرين أول / يوليو 2011

برنامج التعليم فـي وكالة الغـوث يعلن نتائـج توظيف الحاسوب المحمول في تدريس الطلبة

فلسطين اليوم-رام الله

أعلن برنامج التعليم في وكالة الغوث في الضفة الغربية، أمس، عن النتائج المرضية ومستوى الإنجازات التربوية، التي تم تحقيقها من خلال توظيف الحاسوب المحمول في تدريس طلبة المرحلة الأساسية، وذلك خلال الحفل والنشاط الختامي، الذي نظم في مدرسة ذكور الأمعري الأساسية، للمدارس التي تم توظيف الحاسوب المحمول فيها.

وبلغ عدد الطلبة الذي استفادوا من إدخال هذه التجربة في هذه المرحلة (610) طلاب وطالبات، موزعين على (21) شعبة صفية من الأول حتى الثالث، في خمس مدارس من مجموع (98) مدرسة تابعة لوكالة الغوث الدولية في الضفة الغربية.

وشارك في الاحتفال ممثلون عن برنامج التعليم في الأونروا، ومؤسسة "حاسوب محمول لكل طفل" الأميركية وهي المؤسسة التي تعمل على توفير الحواسيب المحمولة، وممثلون عن اليونسكو، وإبداع المعلم، ومجتمع Pal-XO، ومدارس الأونروا التي تم اختيارها لتوظيف الحاسوب لتدريس طلبة صفوف المرحلة الأساسية، وهي مدرسة بنات الأمعري، وبنات بتير، وذكور مخيم رقم 1.

واستهدف هذا النشاط "الاستماع إلى تجارب تلك المدرس وتقييمها فيما يتعلق بتوظيف الحاسوب المحمول في التعليم إضافة إلى تقييم أثرها على تحصيل الطلبة وتحسين الاستعداد للمرحلة التالية".

وألقى رئيس برنامج التعليم في الأونروا، مهند بيدس كلمة أكد فيها "أهمية توفير كافة المصادر التي من شأنها المساهمة في تنفيذ أهداف المنهاج، وتحسين أساليب التدريس، وصولا إلى النهوض بنوعية التعليم في مدارس الوكالة، ووجه بيدس شكره إلى المدارس المنفذة، كما عبر عن تقديره للمعلمين الذين يبذلون جهدا نوعيا في تطوير أساليبهم، والنهوض بمستوى طلبتهم".

وقد قام مدراء المدارس المشاركة، ومعلمو المرحلة الأساسية باستعراض تجاربهم وأنشطتهم فيما يتعلق بتوظيف الحاسوب المحمول في التدريس وتوضيح إيجابياتها، وأثرها على تعلم الطلبة وسلوكياتهم ودافعيتهم.

كما تم إلقاء الضوء على المعيقات التي تمت مواجهتها والملاحظات التطويرية، وأثر استخدام الجهاز على تعلم طلبة الصف الأول لحقائق الجمع والطرح.

وتم توضيح الأثر الإيجابي لاستخدام الجهاز على تعلم مفاهيم الرياضيات ذات الصلة، وكذلك الآليات المستخدمة في تفعيل الجهاز، والمواضيع المنوعة التي استطاع توظيف الجهاز في تعليمها للطلبة بشكل فاعل.

وتوفر الأونروا مساعدات وحماية ومناصرة إلى ما يقرب من 4,8 مليون لاجئ فلسطيني مسجل في الأردن، ولبنان، وسورية والأراضي الفلسطينية المحتلة لحين إيجاد حل لقضيتهم.

وتشتمل خدمات المنظمة على التعليم، والرعاية الصحية، وشبكة الحماية الاجتماعية والبنية التحتية في المخيمات وتحسينها، والدعم المجتمعي والإقراض الصغير، والاستجابة الطارئة، بما يتضمن الاستجابة خلال فترات النزاع المسلح.

 

 

انشر عبر