شريط الأخبار

30% من سكان الضفة و 67% من سكان قطاع غزة لاجئون

01:59 - 19 كانون أول / يونيو 2011


30% من سكان الضفة و 67% من سكان قطاع غزة لاجئون

فلسطين اليوم – غزة

أعلن الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، اليوم الأحد، إن نحو نصف سكان الأراضي الفلسطينية من اللاجئين، وإن إسرائيل هجرت قسرا ثلثي الفلسطينيين الذي كانوا يقيمون في "فلسطين التاريخية" عام 1948.

وذكر جهاز الإحصاء في بيان استعرض واقع اللاجئين لمناسبة اليوم العالمي للاجئين الذي يصادف يوم غد الإثنين، أن نسبة السكان اللاجئين في الأرض الفلسطينية بلغت 43.4% من مجمل السكان الفلسطينيين، بحسب بيانات عام 2010.

وأضاف أن حوالي 957‏ ألف عربي فلسطيني، نزحوا وهجروا من داخل مدنهم وقراهم عام 1948ـ بما يمثل 66.0% من إجمالي الفلسطينيين الذين كانوا يقيمون في "فلسطين التاريخية" بحسب تقديرات الأمم المتحدة عام 1950.

وأشار الجهاز الإحصائي إلى أن 29.7% من السكان في الضفة لاجئون أي أنه من بين كل 10 أفراد هناك 3 أفراد لاجئين، في حين بلغت نسبتهم في القطاع 67.3% أي أنه من بين كل 10 أفراد هناك 7 أفراد لاجئين.

وقال الجهاز إن الحد الأدنى لعدد اللاجئين الفلسطينيين المسجلين في سجلات وكالة غوث وتشغيل اللاجئين "الأونروا" بلغ منتصف عام 2010 نحو 4.8 مليون لاجئ.

وأضاف أن اللاجئين الفلسطينيين المقيمين في الضفة والمسجلين لدى وكالة الغوث منتصف عام 2010 يشكلون ما نسبته 16.4% من إجمالي اللاجئين المسجلين لدى الوكالة مقابل 23.3% في غزة.

ولفت إلى أن نسبة اللاجئين الفلسطينيين المسجلين لدى وكالة الغوث في الأردن بلغت نحو 41.6% من إجمالي اللاجئين الفلسطينيين، في حين بلغت النسبة في لبنان 8.9%، وفي سوريا 9.9%.

وقال البيان إن اللاجئين الفلسطينيين يمتازون بأنهم مجتمع فتي، وأن نسبة الأفراد الذين تقل أعمارهم عن 15 سنة في الأرض الفلسطينية بلغت 41.3%، في حين بلغت هذه النسبة للاجئين 41.8% مقابل 40.9% لغير اللاجئين، كما يلاحظ ارتفاع نسبة كبار السن لدى اللاجئين مقارنة مع غير اللاجئين إذ بلغت 3.4% من مجموع اللاجئين، وبلغت لغير اللاجئين 2.3%.

وأضاف أن البيانات الإحصائية لعام 2010 تشير إلى أن معدل الخصوبة الكلي لعام 2010 في الأرض الفلسطينية بلغ 4.2 مواليد، وبلغ معدل عدد الأبناء الذين سبق إنجابهم 4.3 مواليد.

وأشار الى انه لدى مقارنة تلك المعدلات حسب حالة اللجوء يتضح أن هناك فروقا بين معدلات الخصوبة ومتوسط عدد الأبناء المنجبين. وبلغ معدل الخصوبة الكلي ومتوسط عدد الأبناء الذين سبق إنجابهم للاجئين 4.2 مواليد، و4.4 مواليد على التوالي، في حين بلغت لغير اللاجئين 4.1 مواليد و4.2 مواليد على التوالي.

وأشار البيان الإحصائي إلى أن مخيمات اللاجئين في الأرض الفلسطينية هي الأكثر فقرًا مقارنة مع سكان الريف والحضر، وأن 32.1% من الأفراد في المخيمات يعانون من الفقر، مقابل 21.9% في المناطق الريفية، و25.8% في المناطق الحضرية.

ولفت إلى أن ارتفاع معدلات الفقر في مخيمات اللاجئين يعود إلى ارتفاع معدلات البطالة وكبر حجم الأسرة بين أسر المخيمات مقارنة مع غيرها من الأسر في المناطق الحضرية والريفية، علاوة على ارتفاع نسبة الفقر في غزة والتي بلغت 38.0% مقابل 18.3% في الضفة.

وقال البيان إن نتائج مسح القوى العاملة لعام 2010 أظهرت أن نسبة المشاركة في القوى العاملة بين اللاجئين 15 سنة فأكثر المقيمين في الأرض الفلسطينية أقل مما هي لدى غير اللاجئين، إذ بلغت 38.7% و42.6% للاجئين وغير اللاجئين على التوالي.

وأضاف أن نسبة مشاركة الإناث اللاجئات والمقيمات في الأرض الفلسطينية تقل عما هي عليه لدى غير اللاجئات، حيث بلغت في عام 2010 حوالي 13.8% و15.2% على التوالي.

وأشار الإحصاء إلى ارتفاع نسبة التحصيل العلمي وانخفاض الأمية بين اللاجئين. وبلغت نسبة الأمية للاجئين خلال عام 2010 للأفراد 15 سنة فأكثر 4.8%، في حين بلغت لغير اللاجئين 5.2%. كما ارتفعت نسبة اللاجئين 15 سنة فأكثر الحاصلين على درجة البكالوريوس فأعلى و بلغت 10.9% من مجمل اللاجئين 15 سنة فأكثر، في حين بلغت لغير اللاجئين 10.0%.

ولفت إلى أن معدلات الالتحاق بالتعليم للأفراد 6 سنوات فأكثر بلغت لدى اللاجئين 44.9% وهي أعلى من المعدلات الخاصة بغير اللاجئين إذ بلغت 43.8%

انشر عبر