شريط الأخبار

الضريبة التي سيدفعها الشعب الليبي عقب الضربات الجوية

10:34 - 28 تموز / مارس 2011

 الضريبة التي سيدفعها الشعب الليبي عقب الضربات الجوية

فلسطين اليوم _ غزة ( خاص)

تعالت صرخات الشعب الليبي في الآونة الأخيرة ,عقب إعلانه الثورة ضد نظام حكم العقيد معمر القذافي , وذلك عندما تصدى القذافي للثورة بكل ما أوتي من قوة , ضارباً بعرض الحائط جميع القوانين والأعراف الدولية التي تكفل حقوق الإنسان .

 

وقبل أيام لاقت صرخات الشعب الليبي استجابة من قوى حلف الناتو , والولايات المتحدة الأمريكية , وذلك عندما أقر مجلس الأمم المتحدة فرض حظراً جوياً على ليبيا , شاركت فيه العديد من الدول الغربية والعربية  ومنها :" الولايات المتحدة , المملكة المتحدة , كندا , فرنسا , ايطاليا , أسبانيا , بلجيكا ,الدنمارك , النرويج , الناتو , إضافة إلى بعض الدول العربية " .

 

تساؤلات عدة طرحت حول الحظر الجوي المفروض على ليبيا والأهداف الكامنة ورائه , فهل ستعاد نفس تجربة الكويت مع الولايات المتحدة  ؟ , وذلك عندما طلبت منها مساندتها ضد العراق مقابل "شيك مفتوح " للولايات المتحدة يضمن حقها في كل رصاصة وجهتها ضد العراق , أم أن الدول الغربية التي طالما استعمرت الدول العربية واستغلت خيراتها قد رقت قلبها الآن  لما جرى في ليبيا من انتهاكات صارخة بحق الإنسانية وأرادت تخليصها من الظلم .

 

"شبكة فلسطين اليوم الإخبارية" حاولت معرفة الأهداف التي يرغب الغرب في تحقيقها من الحظر الجوي على ليبيا .

 

فقد أكد المحلل السياسي الدكتور رياض العيلة في حديث خاص لـ" فلسطين اليوم" أن ما قام به الناتو ضد نظام القذافي جاء بناءً على طلب الشعب الليبي لإنقاذهم من الانتهاكات التي مارسها ضدهم العقيد معمر القذافي .

 

وعن أهداف حلف الناتو والولايات المتحدة  قال الدكتور العيلة :" للغرب أهداف حقيقية من فرضهم الحظر الجوي ضد النظام الليبي , وقد يكون ذلك مقابل فاتورة مفتوحة سيدفعها الشعب الليبي , عن أي خسائر لأي دولة ساهمت بفرض الحظر الجوي على ليبيا " , منوهاً أن هناك تصريحات عدة كانت للثوار قالوا خلالها بأنهم سيسددون الفاتورة التي تخلصهم من نظام معمر القذافي .

 

وأوضح العيلة في حديثه أن الدول الغربية والولايات المتحدة لا تدخلان حلبة صراع مع أي دولة عربية دون مقابل , مؤكداً أن هذه الدول يكمن في استغلال ثروات ليبيا والتنقيب عن البترول الموجود في تلك البلاد .

 

واعتبر الدكتور العيلة في حديثه أن الشعب الليبي سيمر بنفس التجربة التي مر بها العقيد معمر القذافي وذلك عندما وقعت ليبيا مع عائلات ضحايا حادثة تفجير طائرة "بان ام"  الأمريكية فوق بلدة لوكربي الاسكتلنديه , اتفاق تعويض بموجبه تدفع طرابلس لعائلات ضحايا تفجير الطائرة 2.7 مليار دولار , وتم بموجب الاتفاقية أيضاً رفع العقوبات الدولية عن ليبيا.

  

 

انشر عبر