شريط الأخبار

"فتح" تشترط "النزاهة والشفافية" لدى المستوزرين الجدد

11:16 - 28 حزيران / فبراير 2011

اللواء جبريل الرجوب : "فتح" تشترط "النزاهة والشفافية" لدى المستوزرين الجدد

فلسطين اليوم- وكالات

 أعلنت حركة فتح الأحد أنها حددت عدة أسس لمشاركة الوزراء في الحكومة الفلسطينية الجديدة برئاسة سلام فياض، أبرزها تمتع الوزراء الجدد ب"الشفافية والنزاهة والمهنية" مع استبعاد أصحاب التجاوزات.

 

وقال نائب امين سر اللجنة المركزية لحركة فتح اللواء جبريل الرجوب لوكالة فرانس برس عقب انتهاء اجتماع لهذه اللجنة برئاسة الرئيس الفلسطيني محمود عباس في مقر الرئاسة في رام الله "قررت اللجنة المركزية تفويض الرئيس عباس تشكيل الحكومة الجديدة بالتشاور مع رئيس الوزراء المكلف سلام فياض الذي جددت مركزية فتح ثقتها به".

 

وكشف أن مركزية فتح وضعت اسسا للوزراء الجدد أبرزها "ان تتشكل الحكومة من شخصيات وطنية فلسطينية مشهود لها بالنزاهة والمهنية والاستقامة ومشهود لها بالاداء مع استبعاد من وصموا خلال الفترات الماضية بالتجاوزات الادارية والمالية والسلوكية".

 

واضاف "قررنا ايضا حث الحكومة الجديدة العمل على اشاعة الحياة الديموقراطية في المجتمع الفلسطيني بما في ذلك توفير شروط انجاز الانتخابات المحلية المزمع اجراؤها في التاسع من يوليو/تموز القادم كممر ضروري لاعادة صياغة المجتمع الفلسطيني بثقافة ديمقراطية".

 

من جانبه قال الناطق الرسمي باسم حركة فتح نبيل ابو ردينة "إن هدف الحكومة القادمة هو مواجهة كل التحديات الكبيرة القادمة خاصة استحقاقات شهر أيلول/سبتمبر القادم، المتعلقة بالانتهاء من بناء المؤسسات الوطنية، واجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، والعمل المستمر لبناء مجتمع فلسطيني قادر على إقامة دولة فلسطينية مستقلة وعاصمتها القدس".

 

وكان عباس كلف فياض مجددا تشكيل حكومة فلسطينية جديدة في الرابع عشر من شباط/فبراير الحالي عقب تقديم فياض استقالة حكومته للرئيس الفلسطيني.

 

ويعطي القانون الفلسطيني لفياض مدة اسبوعين لتشكيل حكومته ويحق له ان يطلب من الرئيس مدة اضافية من ثلاثة اسابيع اخرى.

 

وهي المرة الثالثة التي يكلف بها عباس فياض بتشكيل حكومة فلسطينية منذ حزيران/يونيو عام 2007 بعد سيطرة حركة حماس على قطاع غزة وانهاء سيطرة السلطة الفلسطينية هناك.

انشر عبر