شريط الأخبار

مديرية تربية شمال غزة تعقد ورشة عمل لمناقشة قضايا تربوية مهمة

10:43 - 16 تشرين أول / فبراير 2011

مديرية تربية شمال غزة تعقد ورشة عمل لمناقشة قضايا تربوية مهمة

فلسطين اليوم-غزة

عقدت مديرية التربية والتعليم في شمال غزة، اليوم ورشة عمل مهمة لمناقشة العديد من القضايا التربوية الحساسة، وذلك في إطار الجهود الحثيثة التي تبذلها المديرية للنهوض بالواقع التربوي واستخلاص العبر والنتائج من معطيات امتحانات الفصل الدراسي الماضي.

وقد شارك في الورشة التي عقدت في قاعة جمعية "السلامة" بمخيم جباليا، كل من د.نهى شتات مدير التربية والتعليم، والنواب في المجلس التشريعي الفلسطيني د.يوسف الشرافي، د.جميلة الشنطي، ود.محمد شهاب، ونقيب المعلمين في شمال غزة أ.سميح مليحة، إلى جانب عدد من رؤساء الأقسام والمشرفين والمشرفات التربويين في المديرية وعدد من مدراء ومديرات المدارس.

وقد افتتحت الورشة بكلمة تفصيلية للدكتورة شتات، تطرقت لأهم الانجازات التي حققتها المديرية في الآونة الأخيرة، مشيرة إلى بعض الإشكالات التي واجهت المسيرة التربوية ومحاولة المديرية التغلب عليها من خلال جملة من الإجراءات والمعالجات التربوية العاجلة.

من جانبهم تحدث المشاركون عن أبرز العقبات التي تعترض النهوض بالواقع التربوي، بدءا من المنهاج الفلسطيني، وعمليات الترفيع الآلي وطرق ووسائل التعليم، وملف انجاز الطالب الذي شُرع بتنفيذه مع بداية الفصل الدراسي الماضي، إلى جانب الوقوف على نتائج الامتحانات الموحدة للصف الرابع والسابع والحادي عشر.

وقد خلص المجتمعون إلى ضرورة اتخاذ العبر من النتائج المستخلصة خلال الفصل الماضي، وذلك من خلال وضع خطط وبرامج علاجية فعالة تقود إلى الارتقاء بقدرات المعلمين والطلاب على حد سواء، وتحسين جودة التعليم وإدخال بعض التعديلات على المنهاج الفلسطيني لا سيما الخاص بالمرحلة الأساسية، والذي أكد المجتمعون انه لا يتناسب مع القدرات العقلية والاستيعابية لكثير من الطلاب.

كما وطالب المجتمعون بضرورة عقد مؤتمر تربوي شامل وعاجل على مستوى قطاع غزة لمناقشة مجمل القضايا المتعلقة بالعملية التربوية، للخروج بقرارات جريئة تكون ملزمة لوزارة التربية والتعليم العالي، وذلك للخروج من الحالة التي تمر بها المسيرة التعليمية برمتها.

انشر عبر