شريط الأخبار

3 أسرى دخلو اليوم عامهم ال24 في سجون الاحتلال

11:47 - 23 حزيران / يناير 2011

3 أسرى دخلو اليوم عامهم ال24 في سجون الاحتلال

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

أفادت وزارة الأسرى والمحررين بان ثلاثة أسرى من القدس والخليل دخلا عامهم الرابع والعشرين في سجون الاحتلال بشكل متواصل .

وأوضح رياض الأشقر مدير الإعلام بالوزارة بان الأسرى هم " خالد محمد شفيق طه"46 عام ، والأسير "جهاد احمد مصطفى عبيدي" 44 عام ، وهما من القدس ، والأسير "عامر احمد محمود القواسمه" 45 عام، من الخليل وهم معتقلون منذ يناير 1988 ، ويقضون أحكاما بالسجن المؤبد مدى الحياة .

وأشار الأشقر إلى أن الأسير المقدسي "طه" المعتقل منذ 18/1/1988، يعانى من ظروف صحية سيئة ، وهى امتداد لأثار التحقيق القاسي الذي تعرض له بعد اعتقاله حيث أصيب خلال التحقيق  بأزمةٍ صدريّة, وارتخاءٍ في الأعصاب وآلامٍ في الأذنين ومشكلةٍ في السمع، نتيجةً لظروف الاعتقال شديدة السوء والضرب المستمرّ على الرأس والوجه خلال التعذيب ، ولا يزال يعانى من أوجاع في الرأس والصدر ويتناول 14 حبة دواء  يوميا من أجل أن تتوقف الأوجاع وإدارة السجن تتجاهل علاجه بشكل جدي .

بينما الأسير "عبيدى" المعتقل منذ 22/1/1988 ،  يعتبر احد قادة الحركة الأسيرة ، يقضى حكماً بالسجن لمدة 25 عام ، وكان قد شارك هو ومجموعته في قتل احد ضباط الاحتلال ، وقد تنقل خلال سنوات اعتقاله في كافة سجون الاحتلال ، ويحرمه الاحتلال من زيارة ذويه ن ولا يسمح سوى لولدته بالزيارة  مرة واحدة كل عام ، ويعانى الأسير من عدة أمراض نتيجة الظروف القاسية التي عاشها خلال تلك السنوات الطويلة في السجن ، وقد حصل الأسير على شهادة التوجيهي داخل السجن ويكمل الآن دراسته الجامعية .

ويقبع الأسير "القواسمه" منذ 22/1/1988، مع رفيق دربه الأسير "عبيدى" في المجموعة التي قتلت ضابط الطيران الاسرائيلى ، وقد حكم بالسجن المؤبد مدى الحياة ، وهما ينتميان إلى الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ، ويعانى الأسير من عدة أمراض أيضاَ ، وقد نقل إلى مستشفى الرملة عدة مرات .

وتأمل عائلات الأسرى الثلاثة أن يدرج أسماء أبنائهم في صفقة تبادل الأسرى بين الاحتلال وفصائل المقاومة ، لأنهم امضوا عشرات السنين داخل السجن ، وليس لديهم أمل في الإفراج سوى بعملية تبادل ، حيث تجاهلتهم عمليات التبادل وحسن النوايا .

انشر عبر