شريط الأخبار

وزيرة خارجية فرنسا تدعو "إسرائيل" لرفع الحصار عن غزة

03:53 - 21 تموز / يناير 2011

وزيرة خارجية فرنسا تدعو "إسرائيل" لرفع الحصار عن غزة

فلسطين اليوم: غزة

غادرت ميشال اليو ماري وزيرة الخارجية الفرنسية قطاع غزة عبر معبر بيت حانون بعد زيارة استغرقت عدة ساعات قامت خلال بزيارة مقر وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) ومستشفي القدس والمركز الثقافي الفرنسي.

ودعت وزيرة خارجية فرنسا "إسرائيل" إلى رفع الحصار المفروض على قطاع غزة وان تسمح بتصدير واستيراد السلع من والى القطاع .. وقالت "إن هذا الحصار يولد الفقر والعنف".

 

وأضافت اليو مارى ـ خلال مؤتمر صحفي عقدته في المركز الثقافي الفرنسي بمدينة غزة،  أن السلام يتحقق عبر ضمان أمن "إسرائيل" وإعلان القدس عاصمة للدولتين .. مؤكدة على دولة فلسطينية ذات سيادة وديمقراطية ومستقلة تعيش بسلام مع جيرانها.

 

وعلى سياق آخر .. قالت اليو مارى ان فرنسا تقدم 67 مليون يورو للشعب الفلسطيني وان 30% من هذه المساعدات تذهب إلى قطاع غزة من خلال برامجها المختلفة التي تقوم بها.

 

وزارت وزير خارجية فرنسا أيضا مستشفى القدس التابع لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في مدينة غزة والتقت مع الدكتور يونس الخطيب رئيس الجمعية ومديرها العام في قطاع غزة خالد جودة وعدد من مسؤولي الجمعية.

 

وأعربت الوزيرة الفرنسية عن دعم فرنسا للشعب الفلسطيني في كافة المجالات لا سيما في مجالي الصحة والاقتصاد .. وقالت أن حكومتها طالبت دوما "اسرائيل" برفع الحصار المفروض على قطاع غزة منذ عدة سنوات .. وأشارت إلى أن هناك بعض التقدم في موضوع فك الحصار ولكنه غير كاف.

وأكدت على أن الدعم الفرنسي لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني يأتي في إطار التقدير والاحترام الذي تحظى به هذه المؤسسة العريقة من قبل فرنسا وذلك لما تقدمه من خدمات لأبناء الشعب الفلسطيني .

 

وقامت الوزيرة الفرنسية بافتتاح العيادات الخارجية في المستشفى ثم قامت بجولة شملت عدة أقسام فيه من بينها أقسام الطوارئ والأشعة والمختبر التي تم إعادة ترميمها وتأهيلها بدعم من الحكومة الفرنسية التي استجابت لنداء الجمعية الذي أطلقته في بداية عام 2009 لمعالجة الآثار الإنسانية والاجتماعية للحرب التي شنها الجيش الاسرائيلي على قطاع غزة قبل عامين والتي طالت أقساما مختلفة من المستشفى.

 

كانت وزيرة الخارجية الفرنسية قد تعرضت صباح اليوم الجمعة للرشق بالأحذية والبيض من قبل أهالي الأسرى الفلسطينيين الذين اعترضوا موكبها لدى دخولها قطاع غزة على معبر بيت حانون احتجاجا على تصريحات نسبت إليها باعتبار احتجاز الجندي الاسرائيلي لدى المقاومة الفلسطينية جريمة حرب، في الوقت الذي لم تذكر فيه معاناة أكثر من 8000 أسير فلسطيني في سجون الاحتلال الاسرائيلي.

 

وذكرت مصادر بالسفارة الفرنسية بغزة أن بلري اف بيرك المبعوثة الخاصة للرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي وشخص آخر أصيبا بكدمات طفيفة أثناء زيارة وزيرة الخارجية الفرنسية ميشال اليو ماري إلى غزة بعد ملاحقة أهالي الأسرى والمواطنين لموكب الوزيرة.

انشر عبر