شريط الأخبار

الاحتلال يهدم خيمة تعليمية في النبي صموئيل

03:13 - 19 آب / يناير 2011

الاحتلال يهدم خيمة تعليمية في النبي صموئيل

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

قررت سلطات الاحتلال هدم خيمة تعليمية "هي عبارة عن صف مدرسي"، أقيمت في مدرسة النبي صموئيل شمال غرب القدس، حيث تمنع سلطات الاحتلال إضافة أو إقامة أي بناء جديد فيها، الأمر الذي أدى إلى حشر وتجميع ثلاثة صفوف دراسية في غرفة واحدة.

 

وقال سمير جبريل مدير تربية القدس إن المدرسة تلقت بلاغاً من سلطات الاحتلال بهدم الخيمة، يطالب مدير المدرسة بهدمها بنفسه، وإلا ستقوم هي بهدمها.

 

واستهجن جبريل  القرار ووصفه بالتعسفي و اللاانساني، مؤكداً انه لا يمكننا هدم المكان الذي يتلقى فيه الطلبة التعليم، وسنبذل كل جهد لمنع وإفشال القرار، لضمان استمرار تقديم الخدمة التعليمية لأطفال النبي صموئيل المحاصرين من مختلف الجهات.

 

و اعتبر جبريل أن قرار الاحتلال بهدم أو مصادرة الخيمة التي يجد الأطفال فيها متنفساً، لهم يندرج في سياق المخطط الاحتلالي الرامي إلى فرض سياسة الهدم والتجهيل، فيما تمنع سلطات الاحتلال أي إضافة في المدرسة التي تتكون من غرفة واحدة هي ذاتها للطلبة والمعلمين والنشاطات والمختبرات.

 

وأوضح أنه وجه رسالة إلى محافظ القدس الشريف م. عدنان الحسيني بهذا الخصوص طالباً منه التدخل لمنع القرار وتأمين ظروف طبيعية آمنة لطلبة النبي صموئيل.

 

يذكر أن وزارة التربية عملت على توفير كرفانات لتخصيصها كغرف صفية في إطار سعيها لحل مشكلة منع البناء، إلا أن سلطات الاحتلال تمنع إدخالها بزعم عدم وجود تنسيق مسبق مع حاجز "جفعات زئيف" الذي يخنق منطقة شمال غرب القدس.

 

انشر عبر