شريط الأخبار

المستشار الحساينة:الاتحاد الإسلامي يواصل تقديم أنموذج في العمل النقابي

02:38 - 18 تموز / يناير 2011

المستشار الحساينة: الاتحاد الإسلامي يواصل تقديم أنموذج في العمل المهني والنقابي

فلسطين اليوم- غزة

طالب المستشار يوسف الحساينة رئيس الاتحاد الإسلامي في النقابات المهنية الإطار النقابي لحركة الجهاد الإسلامي بضرورة تحييد العمل النقابي والمهني عن الانقسامات السياسية، والعمل بكل مهنية وموضوعية من أجل تقديم خدمة أفضل لكافة الشرائح الوطنية.

كما اعتبر المستشار الحساينة خلال حديث مع "وكالة فلسطين اليوم الإخبارية"، أن الانقسام السياسي الحاصل هو من أهم معوقات العمل النقابي والمهني وقد ألقى بظلاله على العمل النقابي.

وكانت النقابات المهنية التابعة لحركة الجهاد الإسلامي قد خاضت انتخابات نقابية منها انتخابات المهندسين الزراعيين حيث فازت قائمة الشهيد رائد فنونة المحسوبة على الحركة نسبة 32% ، فيما حازت قائمة الممرض الفلسطيني المحسوبة على الحركة على نسبة 29.5%.

وأضاف الحساينة، أن النقابات المهنية تمكنت رغم قلة الامكانات المادية وحداثة التجربة، من خوض هذه الانتخابات وتحقيق انجازات متواضعة.

وأشار إلى أن هذه الانجازات كانت برعاية وتوجيهات الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي الدكتور رمضان عبد الله شلح، والدكتور محمد الهندي عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي، وكافة قيادات الحركة، والأخوة في النقابات المهنية الإطار النقابي لحركة الجهاد الإسلامي.

واعتبر الحساينة، أن هذه الانجازات هي بداية مرحلة القطاف التي تحدثت عنها الحركة مسبقاً، ومرحلة التزاحم والتأثير التي تأتي ضمن أهداف ورؤية قيادة الحركة الجهادية، مؤكداً على أهمية العمل ضمن المشروع السياسي والفكري للحركة.

وشدد على أن النقابيين في الاتحاد الإسلامي يقفون ملتصقين لهموم الجماهير الفلسطينية، ولا يدخرون جهداً للوقوف بجانب النقابيين والمهنيين، مؤكداً في ذات الوقت أنه على الرغم من قلة الإمكانات فإن الاتحاد الإسلامي للنقابات المهنية كان له شرف المحاولة ويقدم أنموذج في العمل النقابي.

وطالب الحساينة جميع الجهات والأطر تحييد العمل النقابية والمهنية، واحترام الشرائح المهنية بكل موضوعية، دون تغليب الجانب الحزبي، وتكاتف المؤسسات النقابية على مختلف مسمياتها والاتفاق على معايير واضحة تقدم خدمة جيدة لكافة الشرائح الوطنية.

هذا وقد بارك الاتحاد الإسلامي في النقابات الإخوة في قائمة الممرض الفلسطيني بحصولهم على  نسبة 32.7 في نتيجة الانتخابات.

وثمن الاتحاد الإسلامي في النقابات جهود الإخوة في منتدى الممرض الفلسطيني مباركاً لهم حصولهم على نسبة 32.7 % بواقع 563 صوت من إجمالي الأصوات البالغة 1721 صوت والتي ظهرت نتيجتها مساء يوم الاثنين 17/1/2011, وقد كان عدد المقاعد في المجلس  45 مقعد فازت فيها قائمة الممرض الفلسطيني لمنتدى الممرض بــ 15 مقعد.

واعتبر أنه بالرغم من تواضع الإمكانيات التي تحرك بها الإخوة في منتدى الممرض الفلسطيني إلاّ أنهم يعتبرون هذا الانجاز خطوة هامة نحو عمل نقابي خدماتي مثمر وبنّاء.

ووجه الشكر والتحية لكل الإخوة والأخوات في منتدى الممرض الفلسطيني على ما بذلوه من جهد, ولكل الإخوة والأخوات الذين أعطوا أصواتهم وأولوا ثقتهم لقائمة الممرض الفلسطيني.

كما هنأ الاتحاد الإسلامي، كل الإخوة الفائزين في المجلس المنتخب ونطالبهم بالعمل الجاد والهادف لتخفيف حجم المعاناة عن كاهل أبناء شعبنا الفلسطيني المجاهد وأن يكون جميع أعضاء المجلس كجسم واحد ومتماسك ومتكامل الجهود لما يخدم قضايا الشعب الفلسطيني في ظل الحصار الظالم.  

انشر عبر