شريط الأخبار

الرئيس التونسي المخلوع هرب عبر نفق سري وثروته تقدر بـ5 مليارات يورو

09:26 - 17 تموز / يناير 2011

الرئيس التونسي المخلوع هرب عبر نفق سري وثروته تقدر بـ5 مليارات يورو

فلسطين اليوم – وكالات

قدرت مصادر مالية وإعلامية فرنسية ثروة الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن على بخمسة مليارات يورو جمعها خلال سنوات حكمه الثلاث والعشرين، مشيرة إلى أنه لم يكن يملك شيئا يذكر قبل وصوله إلى الحكم.

 

ونقل راديو «أوروبا 1» الفرنسي، اليوم الاثنين، عن هذه المصادر قولها إن ثروة بن على تتنوع بين بنوك وفنادق خمس نجوم وشركات طيران في تونس، بالإضافة إلى فنادق في كل من البرازيل والأرجنتين.

 

وأضافت المصادر أن بن على يملك أرصدة في بنوك سويسرا يصعب تقديرها، كما يملك بناية في قلب العاصمة باريس تقدر قيمتها بحوالي 37 مليون يورو.

 

ونقل الراديو عن الصحافي التونسي سليم باجا قوله إن «عائلة بن على صفت حساباتها فى تونس قبل أسبوع من هروبه من البلاد»، فيما أشارت مصادر أخرى إلى أن ليلى الطرابلسي، زوجة بن على، قامت بتهريب حوالي طن ونصف الطن من الذهب، تبلغ قيمته 45 مليون يورو، إلى خارج البلاد.

 

 وفي سياق متصل، أكدت مصادر مطلعة في العاصمة السعودية الرياض أن الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي سيبقى هو وقرينته في المملكة حتى الصيف القادم.

 

وبحسب المصادر، يقيم بن علي حاليا بأحد القصور الملكية في مدينة جدة الساحلية، غرب المملكة، ومعه أصغر بناته وأخت قرينته.

 

وأكدت هذه المصادر أن بن علي وقرينته ليلى يعتزمان السفر خلال أسابيع إلى كريمتهما الكبرى نسرين التي سافرت إلى كندا قبل وصول الثورة الشعبية في تونس إلى ذروتها.

 

ورفض متحدث باسم السفارة التونسية في الرياض الإجابة عن استفسارات الصحفيين بشأن مكان إقامة الرئيس التونسي المخلوع قائلا إن الاهتمام بأمر بن علي ليس من مهام السفارة.

 

وأوضح أحد أفراد طاقم الخدمة الرئاسي التونسي أن بن علي وزوجته ليلى تعمدا عدم إظهار ما يلفت الأنظار إلى عزمهما الفرار وأن قرينة الرئيس طلبت الغداء من طاقم الخدمة ولكن أسرة الرئيس لم تتناوله بل اختفت عبر نفق سري حيث استقلا مروحية قبل أن يدخل رجال الجيش إلى مقر الرئاسة في وقت لاحق من نفس اليوم، ويطلب من طاقم الخدمة الذهاب إلى منازلهم.

انشر عبر