شريط الأخبار

عريقات: اليوم يحدد موعد التوجه للصندوق الأزرق

08:32 - 17 كانون أول / يناير 2011


 

عريقات: اليوم يحدد موعد التوجه للصندوق الأزرق

فلسطين اليوم-وكالات

أعلن الدكتور صائب عريقات مسؤول ملف المفاوضات في منظمة التحرير لـ 'القدس العربي' ان السفير الفلسطيني في الأمم المتحدة سيعقد اليوم الاثنين اجتماعا لكل المجموعات في المنظمة الدولية للاتفاق على موعد محدد لطرح موضوع إدانة الاستيطان في مجلس الأمن، في الوقت الذي كشف فيه الاحتلال أن اللجنة الخاصة بالإشراف على عملية البناء الاستيطاني ستبدأ الأسبوع المقبل مناقشة خطة لإقامة 1400 وحدة استيطانية في مستوطنة 'جيلو' جنوبي مدينة القدس.

وقال عريقات الذي عاد قبل يومين من العاصمة الأمريكية واشنطن بعد مباحثات مع المسؤولين هناك حول الطرق الكفيلة بدفع عملية التسوية أن جورج ميتشل المبعوث الأمريكي لعملية السلام أبلغه خلال لقائهم سوياً أن الإدارة الأمريكية تعارض فكرة توجه السلطة إلى مجلس الأمن لاستصدار قرار يدين الاستيطان الإسرائيلي في المناطق الفلسطينية.

وأكد عريقات لـ 'القدس العربي' خلافاً لتقارير نشرت ان هذا هو الموقف الأمريكي الذي أبلغت به القيادة الفلسطينية وليس طلباً بتأجيل طرح مشروع القرار على مجلس الأمن.

وأبلغ عريقات ميتشل خلال اللقاء ان القيادة الفلسطينية تجري مشاوراتها مع جميع الأطراف الدولية، وأنها لا تريد أن تصطدم بأحد، وأنها عازمة على الذهاب لمجلس الأمن الدولي لاستصدار قرار بإدانة الاستيطان، وفقاً لما أعلنه محمود عباس في وقت سابق.

وأشار المسؤول الفلسطيني أنه أبلغ ميتشل خلال اللقاء الذي امتد لثلاث ساعات متواصلة أن الموقف الفلسطيني يتماشى مع خطاب الرئيس باراك أوباما في جامعة القاهرة. وأشار عريقات إلى أنه قدم لجورج ميتشل تقريرا مفصلا يبين الأعمال الاستيطانية، في الضفة والقدس، وعمليات تهجير الفلسطينيين من منازلهم وكذلك عمليات هدم البيوت في مدينة القدس، والتي قال ان جميعها تثبت أن إسرائيل لا تريد السلام، وانها تهدف إلى إخراج مدينة القدس من مفاوضات الوضع النهائي.

وخلال حديثه لـ 'القدس العربي' كشف عريقات ان السفير الفلسطيني في الأمم المتحدة رياض منصور سيعقد اليوم الاثنين مع كل المجموعات في الأمم المتحدة لقاء لـ'إنهاء التشاور حول طرح مشروع إدانة الاستيطان، لاتخاذ قرار بالتوقيت الذي سيتم خلاله التوجه للصندوق الأزرق (التصويت) في مجلس الأمن'.

وأكد أن مشروع القرار يطالب بإدانة الاستيطان واعتباره عملا غير شرعي، والمطالبة بتطبيق ميثاق جنيف الرابع لعام 1947 على الأرض المحتلة بما فيها القدس وقطاع غزة، ووقف الاستيطان بما يشمل القدس حتى تستأنف المفاوضات النهائية، وكذلك إدانته لكل الممارسات الإسرائيلية التي تناقض ميثاق الأمم للمتحدة.

وذكر عريقات أن القيادة الفلسطينية لا تريد أن يواجه القرار الذي سيطرح على مجلس الأمن بـ'فيتو' أمريكي.

انشر عبر