شريط الأخبار

الفايننشيال للحكام العرب: النظام الاستبدادي يفقد توازنه بمجرد أن تتحطم جدران الخوف

05:06 - 15 حزيران / يناير 2011

الفايننشيال  للحكام العرب: النظام الاستبدادي يفقد توازنه بمجرد أن تتحطم جدران الخوف

فلسطين اليوم: وكالات

دعت صحيفة "الفايننشيال تايمز" جميع القادة العرب لمشاهدة ما يحدث بالشارع التونسي على شاشات الفضائيات. وتقول إن الرئيس التونسي زين العابدين بن على قاد نظاماً بوليسياً عمل على مدار سنين على خنق الحريات بشدة، وهو الأمر الذي جعل بعض جيرانه من الأنظمة الإستبدادية يبدون أكثر ديمقراطية.

ولكن النظام الذي يحكم بالترهيب يفقد توازنه بمجرد أن تتحطم جدران الخوف. فبمجرد أن وصلت أعمال الشغب إلى تونس العاصمة بدا خطاب زين العابدين أكثر عاطفية وليونه، وقد وعد بعدم ترشيح نفسه في 2014، إذ أبدى الشعب التونسي عدم تسامحه معه مرة أخرى.

ولفتت "الفايننشيال" إلى تشابه الظروف والأوضاع بين تونس وجارتها المصرية، حيث يخشى النظام بشكل دائم من فقدان السيطرة على الدولة، حتى حول مبارك النظام إلى نظام الأسرة.

والآن يشكو المصريون من نية أسرة مبارك الاستيلاء على السلطة، وتوسيع نطاق السيطرة إلى ما بعد الرئيس.

وتنتقل الصحيفة مشيدة بدور شباب مصر والسعودية في نشر أخبار تونس عبر الإنترنت، بعد أن فرضت الحكومات قيوداً سخيفة على وسائل الإعلام والحريات المدنية.

انشر عبر