شريط الأخبار

بلدية غزة تجمع 181 ألف طن من النفايات خلال 2010

10:17 - 15 تموز / يناير 2011

بلدية غزة تجمع 181 ألف طن من النفايات خلال 2010

فلسطين اليوم-غزة

قالت إدارة الصحة والبيئة في بلدية غزة إنها جمعت أكثر من 181 ألف طن من النفايات الصلبة من جميع شوارع وأحياء المدينة، ورحلتها إلى مكب النفايات بمنطقة جحر الديك خلال عام 2010، إضافة إلى جمع وترحيل 9500 طن من مخلفات كنس الشوارع إلى مكب جحر الديك.

وأوضحت الإدارة في تقرير سنوي صدر عنها أنه تم تشغيل 260 عاملا مع عربة "كارو" يجرها حيوان للعمل بجمع ونقل النفايات الصلبة، إلى خلف كراج البلدية عن طريق صندوق تطوير البلديات، وبرنامج خلق فرص عمل ومؤسسة كوبي.

 

ولفت التقرير أن الإدراة تعاملت مع 1650 أخطار مكاره صحية، و1125 محكمة مكارة صحية.

 

وذكر تقرير الصحة والبيئة أنه تم خلط 11 ألف كيلو جرام من الطعوم السامة الخاصة بمكافحة القوارض، وتوزيعها على المواطنين من خلال مكتب دائرة الصحة والبيئة ولجان الأحياء المعتمدة لدى البلدية، حيث تم توزيع ما يعادل 1450 باكو من الطعوم السامة والمجهزة.

 

وبخصوص حشرة الباعوض أشار التقرير إلى أنه تم معالجة 125 شكوى وردت من المواطنين بخصوص حشرة الباعوض، والكشف عن 13 ألف مكان لتوالد الحشرة.

 

وأوضح التقرير أن إدارة الصحة والبيئة دأبت بشكل دوري خلال العام الماضي على متابعة سلامة مياه الشرب بشكل دوري عبر متابعة آبار مياه الشرب وشبكة المياه، مبيناً أنه تم فحص ما يقارب 1500 عينة من المياه التي توزع على المواطنين أخذت من الآبار وشبكات المياه والتأكد من سلامتها.

 

ولفت إلى المتابعة الدائمة لمحطات توزيع المياه المحلاة في مدينة غزة التي تباع للمواطنين، عبر فحص 142 عينة أخذت من المحطات والتأكد من سلامتها.

 

كما ذكر التقرير أن الإدارة العامة عملت على فحص مياه شاطئ بحر غزة خلال العام بشكل دوري، حيث تم فحص 63 عينة من مياه الشاطئ خلال العام 2010، والتأكد من سلامة الشاطئ ومناسبته للسباحة.

 

وبين التقرير إجراء فحص دوري لجميع خطوط شبكات المياه الجديدة الداخلة، وتوزيع 311 ألف لتر كلور على آبار مياه الشرب، إضافة لتركيب أجهزة ضخ كلور جديدة في الآبار التي بحاجة لأجهزة.

 

كما عملت الإدارة – وفقاً للتقرير - على صيانة الأجهزة التي تحتاج صيانة ومتابعتها مع فريق الصيانة بدائرة المياه في الإدارة العامة للمياه والصرف الصحي، إضافة لمتابعة الكلورة وعينات المياه لجميع آبار الشرب وعددها 55 بئرا.

 

وبخصوص دائرة البيطرة أوضح تقرير إدارة الصحة والبيئة أن جميع الحيوانات المدخلة إلى زرائب مسلخ البلدية تم معاينتها وفحصها والكشف عليها قبل الذبح وبعده من قبل الأطباء والعاملين في الدائرة وتم إثباتها بالسجلات المعدة لذلك.

 

وذكر التقرير أن دائرة البيطرة أتلفت نحو 7000 كيلو جرام من اللحوم من الأجزاء غير الصالحة للاستهلاك الآدمي بمحرقة المسلخ وتحت المراقبة.

 

وبين التقرير أن عدد رؤس الماشية التي أشرف المسلخ على ذبحها 8500 رأس تقريباً، كان منها 6800 رأس عجول وأبقار ، و 1700 رأس ماعز و ضأن.

 

 

انشر عبر