شريط الأخبار

نتنياهو: "لن أهدم منزلين لأرملتين تحت السيادة الفلسطينية

12:43 - 14 تموز / يناير 2011

نتنياهو: "لن أهدم منزلين لأرملتين تحت السيادة الفلسطينية

فلسطين اليوم: ترجمة خاصة

حذر ممثلو جهاز الأمن الإسرائيلي ورجال قانون رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو من إبقاء منزلي الرائد اليراز بيرتس الراحل والرائد روعي كلاين الراحل على حالهما، المبنيان على أراض تحت السيادة الفلسطينية.

وقالوا له: "يوجد لمثل هذا القرار أهميات واسعة النطاق وهذا قد يصبح سابقة". ورغم ذلك قرر نتنياهو ألا يهدم المنزلان. وأبلغهم قائلاً: "لن اسمح بهدم منزلي أرملتي بطلين". على حد تعبيره.

وذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية أنه بحسب التماس رفعته حركة السلام الام إلى ماتسمى محكمة العدل العليا الصهيونية، فإن المنزلين يوجدان على ارض تحت السيادة الفلسطينية. بالإضافة إلى العديد من المنازل الأخرى. وعليه طولبت "إسرائيل" بأن ترفع جوابها إلى المحكمة في هذا الموضوع.

وأشارت المحافل الإسرائيلية المختلفة على نتنياهو بهدم المنزلين، ولكنه لم يأخذ بموقفهم وغضب وطرق الطاولة قائلا: "لا تهمني الآثار الواسعة. أنا أبلغكم: لن اسمح بهدم المنزلين.

لن يحصل شيء كهذا. في أعقاب ذلك حاول المستشارون عرض حل بديل له: بدلاً من هدم المنزلين، يمكن نقلهما إلى مباني دائمة في مناطق من ذات الحي، ولكن في منطقة غير موضع خلاف. إلا أن هذا الاقتراح أيضا رفضه نتنياهو. "لماذا ننقل؟ سألهم. لست مستعداً لذلك".

وفي الختام أمر نتنياهو بإيجاد حل آخر لا تكون فيه حاجة إلى لمس منزلي الأرملتين. وفي محيط نتنياهو يتحدثون الان عن حل إبداعي: "إسرائيل" ستحاول العثور على أصحاب الأرض الفلسطينية وبعد العثور عليهم تعرض عليهم أرض بديلة بحيث أنه بدلاً من نقل منزلي الأرملتين، تنقل أراضي الفلسطينيين.

انشر عبر