شريط الأخبار

أفكار جديدة حملها الوسيط الألماني خلال زيارته لغزة لتحريك ملف تبادل الأسرى

08:52 - 13 تموز / يناير 2011

أفكار جديدة حملها الوسيط الألماني خلال زيارته لغزة لتحريك ملف تبادل الأسرى

فلسطين اليوم-غزة

كشف قيادي رفيع في حركة «حماس» لـ «الحياة» اللندنية أن الوسيط الألماني غيرهارد كونراد في صفقة تبادل الأسرى زار غزة أخيراً، وغادرها أول من أمس، حيث أجرى محادثات مكثفة لمدة يومين مع قيادات «حماس» هناك.

وأوضح المصدر أن كونراد حمل معه أفكاراً جديدة لتحريك هذا الملف لكنه رفض الكشف عن ماهية هذه الأفكار أو الخوض في تفاصيل المحادثات التي أجراها مع قيادات الحركة في غزة، مشدداً على أن الحركة تتمسك بموقفها وهو ضرورة تلبية مطالبها وإطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين المدرجة أسماؤهم في قائمتها وذلك مقابل إطلاق سراح الجندي الصهوني الذي اسرته مجموعات مسلحة في غزة غلعاد شاليت.

في غضون ذلك حمّلت مصادر مطلعة في حركة «حماس» الجانب الإسرائيلي مسؤولية تحقيق انجاز على صعيد هذا الملف، وقالت إن «ابرام هذه الصفقة يعتمد على مدى صدق نيات الاحتلال ومدى جديتها (...) وهل بالفعل لديها نية صادقة وإرادة حقيقية لإطلاق سراح شاليت من خلال استعدادها الحقيقي للاستجابة لمطالبنا»، مضيفة: «نحن لا نريد الاحتفاظ بشاليت لدينا لكن لن نطلق سراحه إلا وفق صفقة تبادل مشرفة».

يذكر أن كونراد كان زار كلا من غزة وإسرائيل في مطلع تشرين الأول (أكتوبر) الماضي في زيارة استكشافية لكنها لم تحقق اي جديد ولم تثمر شيئاً على صعيد صفقة التبادل.

 

انشر عبر