شريط الأخبار

ميسي أفضل لاعب في العالم ومورينيو أفضل مدرب

09:12 - 10 حزيران / يناير 2011

 

    

زيورخ/ أحرز مهاجم برشلونة الإسباني ومنتخب الأرجنتين لكرة القدم ليونيل ميسي اليوم الاثنين، في زيوريخ جائزة أفضل لاعب في العالم لعام 2010.

 

وتفوق ميسي في الحصول على هذه الجائزة، التي تغير اسمها وأصبح الكرة الذهبية "فيفا" بعد دمج جائزة الكرة الذهبية التي كانت تقدمها المجلة الفرنسية وجائزة أفضل لاعب في العالم التي كان يقدمها الاتحاد الدولي، وذلك بعد توقيع اتفاق بين الطرفين في 5 تموز/يوليو الماضي في جوهانسبورغ، على زميليه في الفريق الكاتالوني تشافي هرنانديز وإندريس إنييستا.

 

مورينيو أفضل مدرب لعام 2010

 

اختير البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب ريال مدريد الإسباني حالياً اليوم الاثنين، أفضل مدرب كرة قدم لعام 2010 من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) في حفل كبير في زيوريخ وذلك لقيادته فريقه السابق إنتر ميلان الإيطالي إلى الثلاثية التاريخية (الدوري والكأس المحليان ومسابقة دوري أبطال أوروبا) الموسم الماضي.

 

وتفوق مورينيو في هذه الجائزة التي يمنحها الاتحاد الدولي للمرة الأولى، على مدربي المنتخب الإسباني فيسنتي دل بوسكي وبرشلونة الإسباني جوزيب غوارديولا.

 

وعاش مورينيو موسماً رائعاً مع إنتر ميلان، ففضلاً عن قيادته إنتر ميلان إلى لقب الدوري للمرة الثانية على التوالي، أصبح ثالث مدرب يقود فريقين مختلفين إلى إحراز لقب مسابقة دوري أبطال أوروبا (قاد بورتو إلى اللقب عام 2004) بعد إرنست هابل (فيينورد روتردام الهولندي عام 1970 وهامبورغ الألماني عام 1983) وأوتمار هيتسفيلد (بوروسيا دورتموند الألماني 1996 وبايرن ميونيخ الألماني 2001).

 

وكان مورينيو أعلن بأنه يستحق التتويج بجائزة أفضل مدرب لعام 2010، وهو كان رد على شائعات مفادها أن دل بوسكي هو المرشح لنيلها بقوله "بالنسبة لي، قمت باختياري لأفضل مدرب، انه مورينيو. 11 شهراً من العمل و57 مباراة خضتها في الموسم وأحرزت 3 ألقاب بينها أهم لقب هو مسابقة دوري أبطال أوروبا. لقد فزت بجميع الألقاب الممكنة، ولا يمكنني إحراز أكثر من ذلك على غرار اللاعبين أيضاً" في إشارة إلى لاعبي إنتر ميلان.

 

ستة لاعبين أسبان في منتخب العالم لعام 2010     

 

أعلن الاتحادان الدولي لكرة القدم (فيفا) والدولي للاعبي كرة القدم المحترفين (فيفبرو) اليوم الاثنين عن منتخب العالم لعام 2010 وذلك في الحفل السنوي لتوزيع جوائز الفيفا الإعلان عن تشكيل منتخب العالم لكل عام وتكريم أفراده.

 

وضمت القائمة ستة لاعبين من المنتخب الأسباني الفائز بلقب كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا.

 

وضم المنتخب الذي أعلن عنه الفيفا والفيفبرو كلا من الأسباني كاسياس (ريال مدريد) لحراسة المرمى والأسبانيين جيرارد بيكيه وكارلوس بويول (برشلونة الأسباني) والبرازيليين لوسيو ومايكون (انتر ميلان الإيطالي) للدفاع والأسبانيين أندريس إنييستا وتشافي هيرنانديز (برشلونة) والهولندي ويسلي شنايدر (انتر ميلان) لخط الوسط والأرجنتيني ليونيل ميسي والأسباني ديفيد فيا (برشلونة) والبرتغالي كريستيانو رونالدو (ريال مدريد).

 

ودأب الفيفبرو على اختيار منتخب العالم سنويا في الفترة من 2005 إلى 2008 بمشاركة أكثر من 50 ألف لاعب كرة قدم محترف في الاستفتاء كل عام.

 

وكان الاختلاف في عام 2009 هو تكريم المختارين من خلال الإعلان عنهم في حفل الفيفا لتوزيع جوائزه السنوية.

 

وأصبح اختيار هذا المنتخب من العلامات المميزة في حفل جوائز الفيفا رغم دخوله العام الثاني فقط.

 

وكان منطقيا أن يستحوذ المنتخب الأسباني الفائز بلقب بطولة كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا على نصيب الأسد في القائمة النهائية للاعبين المرشحين لمنتخب العالم لعام 2010 والتي أعلنها الفيفا والفيفبرو في 25 تشرين ثان/نوفمبر الماضي.

 

وضمت 55 لاعبا منهم عشرة من لاعبي المنتخب الأسباني. واختار اللاعبون المقيدون في الفيفبرو وعددهم أكثر من 50 ألف لاعب من بين هذه القائمة فريقا يضم 11 لاعبا ليكون منتخب العالم لعام 2010 حيث يضم المنتخب حارسا للمرمى وأربعة مدافعين وثلاثة لاعبين لخط الوسط وثلاثة مهاجمين.

 

انشر عبر