شريط الأخبار

الاحتلال يكشف عن الأسرار التي تم تسريبها من مكتب نتانياهو

10:27 - 09 تموز / يناير 2011

الاحتلال يكشف عن الأسرار التي تم تسريبها من مكتب نتانياهو

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

ذكرت إذاعة جيش الاحتلال أن هناك قضيتين تم تسريبهما إلى وسائل الإعلام هما اللاتي تسببتا بالعاصفة التي تشغل مكتب رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو نهاية الأسبوع الماضي واستدعت أن يأمر نتنياهو جهاز الشاباك بالتحقيق مع طاقم مكتبه.

 

وذكرت الإذاعة أن إحدى هاتين القضيتين هي ما نشرته صحيفة هآرتس في أغسطس الماضي حول حديث هاتفي دار بين نتنياهو و رئيس الورزاء الروسي فلادمير بوتين تمحور حول موضوع بيع روسيا صواريخ من نوع "يخونت" إلى سوريا وحينها طلب نتنياهو من بوتين عدم إتمام الصفقة.

 

وأشارت إلى أن الأمر الذي اغضب نتنياهو هو أن هذا الحديث الهاتفي سرب فحواه لوسائل الإعلام وخصوصا أنه تم تسريب معلومات في زيارته السابقة لروسيا في شهر فبراير خلال لقاءه بالرئيس الروسي دمتري مدفيدف وحينها تمحور الحديث حول بيع منظومة s300  .

 

والقضية الثانية نشرتها إذاعة الجيش وهي معلومات تم تسريبها تتعلق بالمحادثات بين إسرائيل والولايات المتحدة بخصوص تحسين وضع إسرائيل بحيث يصبح بإمكانها شراء مواد ومكونات ومعدات من اجل إنشاء مفاعلات نووية للاستخدامات المدنية ويمكنها ذلك من توليد الكهرباء, علما أن إسرائيل غير قادرة على القيام بذلك لأنها لم توقع على معاهدة عدم نشر الأسلحة النووية.

 

وأشارت الإذاعة إلى أن هذه القضية جعلت نتنياهو يتشيط غضبا وأمر الشاباك بالتحقيق في هذه القضية للتعرف على الشخص الذي سرب المعلومات إلى وسائل الإعلام, علما أن التحقيق لم يقتصر على مكتب نتنياهو بل شمل أيضا مكاتب أخرى وموظفين داخل هيئة ما يسمى بـ "الأمن القومي" ومكاتب وزارية أخرى.

 

والآن يريد نتنياهو أن يعرف من سرب خبر التحقيق نفسه مع المسئولين في مكتبه إلى صحيفة كويتية.

انشر عبر