شريط الأخبار

أزمة جديدة في حكومة نتنياهو تلوح فى الأفق

02:21 - 08 حزيران / يناير 2011

أزمة جديدة في حكومة نتنياهو تلوح فى الأفق

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

اتهم وزير الحرب الصهيوني ورئيس حزب العمل, أيهود باراك, اليوم "رئيس الحكومة الصهيونية بنيامين نتنياهو القلق والتردد في اتخاذ قرارات صائبة للخروج من الأزمة الدولية التي تشهدها دولة الكيان".

وقد استجاب وزير الحرب "للأغلبية في حزبه والتي تدعو للانسحاب من الحكومة الصهيونية بزعامة بنيامين نتنياهو", قائلاً "لا مفر من انسحاب حزب العمل من الائتلاف الحكومي إذا لم يحصل أي تقدم سياسي في المفاوضات".

وقال باراك "إن شهر ابريل سيكون حاسما بالنسبة لهذا الأمر أي بعد "عيد الفصح اليهودي", ولربما في الشهر الذي يليه".

وأكد وزير الحرب "أن سياسة نتنياهو تجلب ضررا كبيرا على دولة الكيان حيث تمكّن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس ورئيس حكومته سلام فياض من سحب الشرعية عن "إسرائيل" وعزلها دوليا".

وأضاف "الأمر قد يقود الأمم المتحدة في شهر سبتمبر القادم لاتخاذ قرار الاعتراف بدولة فلسطين على حدود 1967 وعاصمتها القدس في حين تصبح "إسرائيل" معزولة وتحت ضغط لا يتوقف من جانب حلفائها وأصدقائها".

وفي تصريح سابق لـ"فلسطين اليوم", اعتقد المحلل في الشأن الصهيوني وديع أبو نصار "أن عام 2011 سيشهد أزمات داخل الائتلاف الصهيوني بشكل حاد وكبير جداً, وقد نرى انقسام في الائتلاف في النصف الثاني من هذا العام"

انشر عبر