شريط الأخبار

الاحتلال يزعم أن الجندي قتل "بنيران صديقة"

10:08 - 08 تشرين أول / يناير 2011

الاحتلال يزعم أن الجندي قتل "بنيران صديقة"

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

ادعى تحقيق أولي أجراه جيش الاحتلال أن الجندي الصهيوني الذي قتل مساء أمس، الجمعة، على الحدود مع قطاع غزة كان نتيجة إطلاق قذائف من قبل قوات الجيش الإسرائيلي نفسه.

 

وكان قد قتل أحد الجنود الإسرائيليين، وأصيب 4 آخرون، وصفت إصابة أحدهم بأنها متوسطة، مساء أمس في اشتباك وقع على حدود قطاع غزة في الوسط.

 

وادعى تحقيق أولي للجيش أجراه القائد العسكري لما يسمى بـ"منطقة الجنوب"، وقائد كتيبة "عزة"، أن الجندي قد قتل نتيجة إطلاق قذائف من قبل الجيش الإسرائيلي، كما أصيب 4 جنود آخرين.

 

وادعت قوات الاحتلال أنها عاينت مجموعة من المقاومين الفلسطينيين يعملون على زرع عبوات ناسفة بالقرب من السياج الحدودي، وبدأت بإطلاق القذائف باتجاههم.

 

وبحسب تقارير الجيش فإن إحدى القذائف انحرفت وأصابت الجنود الإسرائيليين.

 

وأضافت أنه تمت معاينة مجموعة من المسلحين تقترب من السياج الحدودي بالقرب من "نيريم"، لزرع عبوات ناسفة، وعندها نزلت قوة من الكتيبة "202" التابعة للمظليين من مركبتهم العسكرية للفحص، وعندها أطلقت النيران باتجاههم من قبل قوة أخرى للجيش.

 

ونقل عن مصادر فلسطينية قولها إنه بعد الحادث أطلقت مروحيات عسكرية إسرائيلية النيران باتجاه أهداف في وسط قطاع غزة، كما لوحظت حركة دبابات بالقرب من مخيم البريج للاجئين.

 

 

انشر عبر