شريط الأخبار

ضمن مشروع ..غرس16 شجرة زيتون بمنزل بجباليا النزلة

10:39 - 05 تموز / يناير 2011

ضمن مشروع ..غرس16 شجرة زيتون بمنزل بجباليا النزلة

فلسطين اليوم-غزة

قامت سلطة جودة البيئة بزراعة 16 شجرة زيتون في ذكرى استشهاد الشيخ الدكتور نزار ريان بمكان منزله الذي دمره الاحتلال خلال الحرب علي غزة قبل سنتين وذلك بالتعاون مع بلدية جباليا النزلة وضمن مشروع " بيئة خضراء وفاء للشهداء " والذي اطلقته في ذكرى الحرب على غزة بمحافظة الشمال .

وشرع بزراعة الأشجار د. يوسف إبراهيم رئيس السلطة و أ. عصام جودة رئيس بلدية جباليا النزلة وبلال نجل الشهيد نزار ريان المتبقي من عائلته.

وتحدث د. إبراهيم عن حياة الشهيد وذكرى استشهاده قائلا :" هذه الذكرى على الرغم من أنها أليمة وصعبة إلا أنها لم تمنعنا من إعادة البناء وتخليد الشهداء وإعادة ما دمره الاحتلال".

وأضاف إلى أن المشروع يهدف لزراعة 100 ألف شجرة تخليدا لأرواح شهداء الشعب الفلسطيني بمختلف أطيافهم وانتمائهم السياسي  بداية بشهداء حرب الفرقان لافتا إلى انه مشروع بيئي اقتصادي ديني .

وأشار إبراهيم إلى أن صمود الشيخ نزار وعدم خروجه من بيته رغم التهديدات لهو نموذج غير مسبوق في التاريخ مشددا على أن الشيخ أراد أن يثبت للعالم أجمع صمود الشعب الفلسطيني وعدم تكرار فكرة وصورة الخروج من القرى الفلسطينية في عام النكبة وجسد هذا النموذج بأجساد زوجاته وأبنائه وأطفاله وبيته.

وأوضح خلال حديثه قيمة شجرة الزيتون الخالدة في تاريخ القضية الفلسطينية لافتا إلى اعتبارات المشروع الملخصة في تكريم الشهداء الذين سبقونا وجسدوا نموذجا خالدا في الأرض وذكرى لأسرة الشهيد نزار ، ولخلق بيئة سليمة من خلال زيادة عدد الأشجار والغطاء النباتي الذي سيعمل على رفع جودة البيئة الفلسطينية.

وفي نفس السياق بين أ. جودة أن غرس الأشجار في مكان بيت الشيخ تأكيدا لرسالة الحياة التي خاضها الشيخ لنفسه ولامته ووطنه ، موضحا أن مكان البيت روي بدماء الشيخ الطاهرة وسيزرع أشجار الزيتون ذكرى لعائلته متعهدا بأن الواجب تجاه هذه الأشجار هو التزام وطني وديني وأخلاقي .

انشر عبر