شريط الأخبار

الجهاد الإسلامي ترحب بقافلة "آسيا 1" وتأسف لمنع متضامنين من دخول غزة

09:13 - 03 تموز / يناير 2011

الجهاد الإسلامي ترحب بقافلة "آسيا 1" وتأسف لمنع متضامنين من دخول غزة

فلسطين اليوم- غزة

رحبت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، بوصول قافلة كسر الحصار "آسيا 1"، مشيدةً بأعضاء القافلة الذين تحملوا مشاق الرحلة الطويلة لأجل كسر الحصار عن غزة والتضامن مع الشعب الفلسطيني.

وعبرت الحركة عن أسفها، لمنع الوفد التضامني الإيراني وبعض أعضاء الوفد والأردني من إتمام رحلتهم والوصول إلى قطاع غزة، مؤكدةً الحركة أن رسالة الأخوة من الوفدين قد وصلت لأهل غزة ولكل أحرار العالم وأن حضورهم مستمر في القافلة رغم منعهم من دخول غزة.

وحيت الحركة، أفراد القافلة وقيادتها وكافة المؤسسات الإنسانية الداعمة لها، مشددةً على أن وصول القافلة في هذا التوقيت بالذات حيث تتصاعد الاعتداءات الصهيونية على شعبنا وأرضنا ومقدساتنا هو رسالة تضامن ورسالة تحدٍ للتهديدات الصهيونية مفادها "أن فلسطين والقدس وغزة ليست وحدها".

وفي ذات السياق، دعت الحركة لاستمرار قوافل التضامن حتى إنهاء الحصار الظالم.

وكان متضامنو قافلة "آسيا 1" قد وصلوا إلى غزة عبر معبر رفح جنوب قطاع غزة حاملين المساعدات الإنسانية إلى أبناء الشعب الفلسطيني.

وتتكون القافلة من ثماني شاحنات، وأربع سيارات إسعاف، تحمل ما مجموعة حوالي ألف طن من المساعدات الطبية، والدوائية، والملابس، وحليب الأطفال، وأدوات لذوي الاحتياجات الخاصة، ومصابي الحرب وغيرها.

جدير بالذكر، أن السلطات المصرية منعت تحميل المساعدات الإيرانية على السفينة والتي هي عبارة عن مولدات تعمل بالطاقة الشمسية إضافة إلى أدوية يحتاجها قطاع غزة.

كما منعت السلطات المصرية سفر الوفد ين الإيراني والأردني من السفر مع القافلة.

 

انشر عبر