شريط الأخبار

وقفة احتجاجية بالشموع وسط القاهرة تضامنًا مع غزة

09:00 - 01 تموز / يناير 2011

وقفة احتجاجية بالشموع وسط القاهرة تضامنًا مع غزة

فلسطين اليوم-وكالات

 في الوقت الذي أطلقت معظم دول العالم الألعاب النارية، والزغاريد والصفارات ببدء العام 2011، كان يحتشد العشرات من مناصري الشعب الفلسطيني في ميدان التحرير وسط القاهرة تضامنا مع أبناء شعبنا المحاصرين في قطاع غزة.

فقد  احتفلت حركة 'ناشطون من أجل فلسطين' ببدء العام الجديد وبأعياد الميلاد 'الكريسماس'، من خلال وقفة احتجاجية بالشموع في ميدان التحرير، مرددين بعض هتافات منها، 'السكة مهما طالت وبانت.. فلسطين عربية'، وبعض الأناشيد الوطنية التي أثارت المارة في الميدان، وجذبت العديد منهم للمشاركة في الوقفة.

بدوره،  قال عبد الرحمن هاني أحد مؤسسى'حركة ناشطون من أجل فلسطين'، 'إنهم يحتفلون بأعياد الميلاد والعام الجديد، في نفس الوقت الذي كان يحتفل فيه العالم بأعياد الكريسماس، بينما كانت غزة محاصرة وتضرب بالصواريخ'.

وأضاف: نحن نعبر عن رفضنا للسياسات الاسرائيليةة ضد المدنيين العزل في غزة وفلسطين، وقد أعلينا صوتنا لإنجاح حملة مقاطعة مقاهي'ستار بوكس' التي تقدم 25% من أرباحها السنوية لدعم بناء المستوطنات الإسرائيلية في فلسطين، وجدار الفصل العنصري داخل الأراضي المحتلة.

من جهته، اعتبر ياسر الهوارى مؤسس حركة 'شباب من أجل العدالة والحرية' أنه متضامن مع حركة 'ناشطون من أجل فلسطين' في جهدهم ضد الاعتداءات والسياسات الإسرائيلية، وفي وقفتهم في ذكرى العدوان الإسرائيلي الغاشم على غزة واستمرار حصار الاحتلال لها.

 

انشر عبر