شريط الأخبار

الصحف الإسرائيلية ترحب بالحكم الصادر على كاتساف

07:09 - 31 تموز / ديسمبر 2010

الصحف الإسرائيلية ترحب بالحكم الصادر على كاتساف

فلسطين اليوم-غزة

رحبت الصحف الإسرائيلية بشكل عام اليوم الجمعة بالحكم الصادر بحق الرئيس السابق موشيه كاتساف الذي أدين بالاغتصاب، واعتبرت انه دليل على استقلالية القضاء الذي لم يتردد في محاكمة مسؤول يمثل الدولة.

وصدرت صحيفة "يديعوت احرونوت" الواسعة الانتشار بعنوان "العار" تحت صورة لكاتساف يبدو فيها متشنج الوجه خلال استماعه إلى تلاوة الإدانة التي يفترض ان يتبعها حكم بالسجن لسنوات عدة.

وتساءلت الصحيفة "كيف تمكن مجرم ارتكب جرائم جنسية طيلة سنوات عدة وتحرش بالنساء تحت سلطته من بلوغ أعلى الرتب في الحكومة؟".

إلا أنها رحبت بـ"الحكم التاريخي الذي يثبت ان لا احد فوق القانون".

أما صحيفة هآرتس فاعتبرت ان قضية كاتساف تكشف "أسوأ وأفضل ما في إسرائيل" في الوقت نفسه.

الأسوأ لان "رئيسا يرتكب جرائم اغتصاب يرمز إلى المستوى الدنيء الذي وصلت إليه الحكومة" والأفضل "لان كاتساف ليس رئيس الدولة الوحيد الذي ارتكب أعمالا مشينة بحق نساء، لكن إسرائيل الدولة الوحيدة التي اتخذت مثل هذه العقوبات".

وكتبت صحيفة "معاريف" "أقيم العدل وظهر الحق"، مشيرة إلى أن الحكم يشكل "تعويضا تاريخيا" لكل ضحايا الاعتداءات الجنسية اللواتي لم يتجرأن على رفع شكوى.

إلا أن بعض وسائل الإعلام عبرت عن رأي مخالف إذ اعتبرت أن الحكم صدر مسبقا واستعادت قول كاتساف انه ضحية "حملة تشهير".

وأدانت محكمة منطقة تل ابيب كاتساف (65 عاما) باغتصاب موظفة سابقة مرتين عندما كان وزيرا للسياحة في تسعينيات القرن الماضي. كما أدين بارتكاب فعلين خادشين للحياء احدهما مع اللجوء إلى القوة بالإضافة إلى التحرش الجنسي بثلاث موظفات في وزارة السياحة ثم في الرئاسة عندما انتخبه الكنيست في العام 2000.

ويواجه كاتساف الذي استأنف محاموه الحكم، إمكان الحكم عليه بالسجن لسنوات عدة، ومن المقرر ان يصدر الحكم في كانون الثاني(يناير). وهذه هي المرة الأولى في تاريخ إسرائيل التي يصدر فيها حكم يدين رئيسا سابقا بارتكاب جرائم.

 

انشر عبر