شريط الأخبار

الأهلي ينتزع تعادلاً بطعم الفوز من الزمالك

10:18 - 30 آب / ديسمبر 2010

 

 

القاهرة/ تفوق الأهلي على نفسه وانتزع تعادلاً ثميناً مع منافسه العنيد الزمالك بدون أهداف، اليوم الخميس، في المباراة المؤجلة بينهما من المرحلة الثانية عشر لمسابقة الدوري المصري لكرة القدم.

 

وخطف الأهلي تعادلاً بطعم الفوز من منافسه ليؤكد أن الخبرة تلعب دوراً كبيراً في مثل هذه المباريات خاصة وأن الفريق كان الأفضل في كثير من فترات القمة الـ 106 التي أقيمت بين الفريقين اليوم على إستاد القاهرة الدولي.

 

وكان مقرراً أن تقام المباراة يوم 26 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي ولكنها تأجلت بسبب الانتخابات البرلمانية في مصر إلى 31 كانون الأول/ديسمبر الحالي قبل أن تطالب الجهات الأمنية بتقديم موعد المباراة يوماً واحداً لتقام اليوم الخميس حتى لا تتضارب مع احتفالات بداية العام الجديد.

 

ورفع الزمالك رصيده إلى 31 نقطة من 14 مباراة ليعزز موقعه في صدارة جدول المسابقة بفارق ست نقاط عن الأهلي حامل اللقب والذي ظل في المركز الرابع بجدول المسابقة.

 

وفشل الزمالك مجدداً في التغلب على الأهلي حيث كانت مباراة اليوم هي الحادية عشر على التوالي التي يفشل فيها الزمالك في تحقيق الفوز على الأهلي في مختلف البطولات.

 

وعلى مدار سبع سنوات، حقق الزمالك فوزاً وحيداً على الأهلي وكان بنتيجة 2-صفر في المرحلة قبل الأخيرة من مسابقة الدوري المصري لموسم 2006-2007 وذلك في غياب العديد من العناصر الأساسية للأهلي بعدما حسم الفريق لقب البطولة مبكراً.

 

والتعادل هو الرابع والأربعون بين الفريقين في 106 مباريات قمة بالدوري المصري مقابل 37 فوزاً للأهلي و25 فوزاً للزمالك.

كما أن التعادل في مباراة اليوم هو التاسع بين الفريقين في مباريات القمة التي أقيمت بينهما في شهر كانون الأول/ديسمبر مقابل أربعة انتصارات للأهلي وانتصارين للزمالك.

 

وعلى عكس المتوقع، قدم الأهلي أداءً رائعاً في الشوط الأول فكان الفريق الأفضل انتشاراً والأكثر سرعة واستحواذاً على الكرة والأكثر هجوماً بينما افتقد الزمالك لمستواه المعهود وخطورته المنتظرة في ظل تراجع مستوى نجمه البارز محمود عبد الرازق (شيكابالا).

 

ونجح الأهلي في استغلال خبرة لاعبيه ليحكم قبضته على مجريات اللعب في الشوط الأول ولكن لاعبيه أهدروا الفرص التي سنحت لهم أمام مرمى الزمالك وخاصة عن طريق المهاجم الشاب محمد طلعت رأس الحربة الوحيد للأهلي في هذه المباراة.

 

وفي الشوط الثاني تحسن أداء الزمالك بعد التغييرات التي أجراها حسام حسن المدير الفني للفريق بينما تراجع أداء الأهلي نسبياً عما كان عليه في الشوط الأول بعدما تراجعت سرعة لاعبيه فجاء الأداء في الشوط الثاني سجالاً بين الفريقين وإن ظل شيكابالا بعيداً عن مستواه المعهود.

 

زيزو يشيد بأداء الأهلي في القمة     

 

أعرب عبد العزيز عبد الشافي (زيزو) المدير الفني لفريق الأهلي عن رضائه التام بالمستوى الذي ظهر عليه لاعبو الفريق في لقاء القمة أمام الزمالك والذي انتهى بالتعادل السلبي اليوم الخميس في اللقاء المؤجل بين الفريقين من المرحلة الثانية عشر بالدوري المصري لكرة القدم.

 

وأكد زيزو في المؤتمر الصحفي عقب انتهاء المباراة أن الأهلي مر في الفترة الماضية بمنعطف صعب للغاية ولكن لاعبي الأهلي اعتادوا على تحدي الصعاب ولذلك نجح اللاعبون في الظهور بالمستوى المتميز الذي نال رضا الجهاز الفني في مباراة اليوم.

 

وأضاف أن أي فريق آخر غير الأهلي كان من الصعب عليه أن يتجاوز هذه الكبوة ولكن النادي الأهلي مؤسسة كبيرة.

 

وأوضح زيزو أن الجهاز الفني للأهلي كان يدرك تماما قبل المباراة الوضع الفني المتميز لفريق الزمالك ولكن الأهلي كان الأفضل في لقاء القمة اليوم.

 

واختتم زيزو تصريحاته بأن أهم مكسب المباراة هي عودة الثقة بعد الكبوة التي شهدتها الفترة الماضية.

 

إبراهيم حسن يسخر من التحكيم النمساوي     

 

سخر إبراهيم حسن مدير الكرة بنادي الزمالك المصري من مستوى طاقم التحكيم النمساوي الذي أدار مباراة القمة بين الأهلي والزمالك في اللقاء المؤجل بينهما من المرحلة الثانية عشر بالدوري المصري لكرة القدم والتي انتهت بالتعادل السلبي.

 

وأكد حسن أن الحكم النمساوي روبرت شورجنهوفر لم يكن بالمستوى المطلوب وأن قراراته جاءت عكسية في أغلب فترات المباراة حتى أنه اتخذ قرارا غريبا من نوعه عندما وجه إنذارا لإبراهيم صلاح لاعب الزمالك ولم ينذر حسام غالي لاعب الأهلي الذي كان يستحق الإنذار وليس إبراهيم صلاح.

 

وأضاف أن مباراة القمة بالدوري المصري أكبر من هذا الحكم النمساوي الذي أدار اللقاء موضحا أنه كان من الضروري على لجنة الحكام بالاتحاد المصري للعبة بقيادة محمد حسام انتقاء حكام على أعلى مستوى من الاتحادات الأجنبية المتميزة في عالم كرة القدم.

 

وأبدى إبراهيم حسن دهشته من السبب الرئيسي وراء انتقاء لجنة الحكام المصرية لطاقم تحكيم نمساوي حيث أنه كان من الممكن مخاطبة اتحادات أخرى كأسبانيا أو إنجلترا أو إيطاليا لإسناد إدارة المباراة لأي حكم من تلك الدول الثلاث.

 

وأعرب حسن عن دهشته ايضا من تعلل اللجنة بوجود ثلوج في العديد من أنحاء أوروبا مما تعذر معه استقدام حكام من أكثر من بلد أوروبي مشيرا إلى أن الثلوج تغطي النمسا أيضا.

 

رئيس لجنة الحكام المصرية : طاقم التحكيم النمساوي أدار القمة بامتياز     

 

رفض محمد حسام رئيس لجنة الحكام الرئيسية بالاتحاد المصري لكرة القدم التعليق على الهجوم الذي شنه البعض على طاقم التحكيم النمساوي الذي أدار مباراة القمة بين الأهلي والزمالك في الدوري المصري والتي انتهت بالتعادل السلبي اليوم الخميس مكتفيا بقوله إن طاقم التحكيم النمساوي نجح في التعامل مع المباراة بإمتياز.

 

وأكد حسام ، ردا على الهجوم الذي شنه إبراهيم حسن مدير الكرة بالزمالك ، أن لجنة الحكام خاطبت اتحادات أكثر من 50 دولة لإسناد مباراة القمة لأي منهم ولكن أعياد الميلاد (كريسماس) حالت دون استقدام حكم من أقوى الدول الأوروبية في عالم كرة القدم.

 

وأضاف أنه بعد مخاطبة تلك الاتحادات الأوروبية لم تكن هناك موافقة إلا من الاتحاد النمساوي الذي أبدى مرونة في التعامل مع نظيره المصري وتم إسناد المباراة لطاقم تحكيم نمساوي.

 

حسام حسن ينتقد الاتحادين المصري والقطري لعدم انضمام حسين ياسر للزمالك     

 

شن حسام حسن المدير الفني لفريق الزمالك المصري لكرة القدم هجوما حادا على الاتحادين المصري والقطري لكرة القدم عقب التعادل السلبي لفريقه مع منافسه التقليدي الأهلي اليوم الخميس في اللقاء المؤجل بين الفريقين من المرحلة الثانية عشر من الدوري المصري للعبة.

 

وأكد حسن في المؤتمر الصحفي عقب المباراة أن الجميع تعامل مع أزمة القطري حسين ياسر المحمدي بشكل غريب للغاية موضحا أن هناك بعض الأيادي الخفية التي حرمت اللاعب من الانضمام لصفوف ناديه قبل مباراة مهمة بحجم لقاء القمة المصرية.

 

وأضاف أن بعض الأيادي الخفية ، داخل مصر وخارجها ، نجحت في حرمان حسين ياسر المحمدي من الانضمام للفريق قبل لقاء القمة موضحا أن بطولة كأس آسيا ستنطلق في السابع من كانون ثان/يناير ولذلك فإنه مندهش تماما من مثل هذه التصرفات "الصبيانية".

 

وأوضح أن نادي الزمالك تساهل في أمور كثيرة للغاية خاصة بعد أن سمح للاعب بالانضمام لصفوف المنتخب القطري في خليجي 20 وتقدم بشكوى لاتحاد الكرة المصري في ذلك الوقت ومع ذلك تم التعامل مع الأمر بشيء من التجاهل.

 

وأكد حسن بأن المنتخبات الأوروبية دائما ما تسمح للاعبيها بالمشاركة مع أنديتهم في مباريات القمة في كل مباريات العالم متسائلا "لماذا لا يتم التعامل بمثل هذا الأسلوب في الدوري المصري؟".

 

وأعرب حسن عن سعادته بالتعادل السلبي لفريقه مع منافسه التقليدي الأهلي.

 

وأكد حسن أن أهم مكاسب المباراة هو اكتساب مجموعة من اللاعبين صغار السن والذين تم الدفع بهم في المباراة لعامل الخبرة والاحتكاك.

 

وأضاف أن فريقه ، بالعناصر الشابة ، نجح في مجاراة الخبرة الموجودة لدى لاعبي الأهلي وانتزع نقطة غالية لأبناء القلعة البيضاء.

 

وأشار حسن إلى أن النتيجة لم تحدث أي تغيير في جدول المسابقة فالزمالك ما زال محتفظا بصدارة جدول المسابقة وسيحاول خلال الفترة المقبلة الحفاظ على هذا المركز وعدم التفريط فيه بأي شكل من الأشكال.

انشر عبر