شريط الأخبار

زوجات الحاخامات في "إسرائيل" تحذرن نساء اليهود من الرجال العرب

02:17 - 30 تموز / ديسمبر 2010

زوجات الحاخامات في "إسرائيل" تحذرن نساء اليهود من الرجال العرب

فلسطين اليوم- وكالات

أبرزت الصحيفة الخطاب الذي وقعت عليه 27 من زوجات الحاخامات اليهود البارزين فى إسرائيل، والذي يدعون فيه النساء اليهوديات على عدم مواعدة الرجال العرب أو العمل معهن، وهو الأمر الذي أثار رد فعل غاضباً من قبل الزعماء السياسيين والدينيين فى الدولة العبرية.

وعلق وزير الجيش الإسرائيلي إيهود باراك على هذا الخطاب، ووصفه بأنه جزء من موجة العنصرية التي تهدد بأخذ المجتمع الإسرائيلي بعيداً إلى أماكن مظلمة وخطيرة. وجاء هذا الخطاب بعد إطلاق وثيقة من قبل عشرات الحاخامات فى هذا الشهر والتي دعت اليهود الإسرائيليين بعدم السماح بنقل ممتلكاتهم أو بيعها إلى العرب.

وهذا الحكم، الذي يشبه الفتوى، وقع عليه كبار الزعماء الدينيين وأُدين من قبل الحكومة الإسرائيلية ورئيسها بنيامين نتايناهو. غير أن استطلاع للرأي نُشرت نتائجه هذا الأسبوع كشف عن وجود تأييد كبير لموقف الحاخامات بين الشعب اليهودي الإسرائيلي.

وأوضحت الصحيفة أن الخطاب الذي شارك فى توقيعه زوجات بارزات من منظمة "ليهافا" ذكر أن الفتيات اليهوديات يجب ألا يختلطن مع "الوثنيين"، كما يجب أن تتجنب "بنات إسرائيل" الأماكن التي يرتادها الرجال غير اليهود مثل محلات السوبر ماركت أو بعض أماكن العمل.

ومضى الخطاب فى القول: "هناك عدد قليل من العمال العرب الذين منحوا أنفسهم أسماء عبرية، فيوسف تحول إلى يوسُف، وسمير أصبح سامي، وذلك بهدف أن يقتربن منكن، ويحاولون إيجاد مصلحة معكن، وينتبهن إليكن تماما، لكن فى اللحظة التي تصبحن فيها بين أيديهم، فى قريتهم وتحت سيطرتهم، يتغير كل شيء".

وكانت منظمة "ليهافا" فد أطلقت في الماضي عدة مبادرات لمحاربة ما يسمى باستيعاب اليهود. ونظمت مظاهرات هذا الشهر احتج فيها المئات على وجود مواطنين عرب فى منطقى بات يام فى جنوب تل أبيب.

 

انشر عبر