شريط الأخبار

نتنياهو:"لن نُطلِق سراح مئات الفلسطينيين مقابل شاليط"..

12:46 - 30 كانون أول / ديسمبر 2010


نتنياهو:"لن نُطلِق سراح مئات الفلسطينيين مقابل شاليط"..

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

ادّعى رئيس الوزراء الصهيوني "بنيامين نتنياهو" أنه مستعد لقطع مسافة لإعادة الجندي الأسير "جلعاد شاليط"، معبرا عن رفضه مبدأ إطلاق عشرات الفلسطينيين إلى الضفة الغربية، تخوفا من موجة عمليات استشهادية في "تل أبيب" والقدس على حد زعمه".

وقال "نتنياهو" في مقابلة مع القناة العاشرة: "أريد أن أُعيد جلعاد، وأنا مستعد لقطع مسافة بعيدة للإتيان به، لكنني غير مستعد لإطلاق سراح مئات الفلسطينيين إلى مناطق الضفة الغربية"

وأضاف "يوجد هنا إمكانان، الأول صنع اتفاق، لكن الاتفاق الذي تبدو حماس مستعدة له سيأتي بثمنٍ باهظ من حياتنا".

وتابع: "نحن مشغولون بنشاطات مختلفة ترمي إلى أن تُنشئ في الحقيقة اتفاقا يمكن العيش معه، لا الموت، أو لنتوصل إلى حلول أخرى".

وأنكر "نتنياهو" أن يكون التفاوض في إطلاق سراح "شاليط" قد توقف، وقال انه مستمر طوال الوقت، زاعماً أنه يفعل كل شيء وانه مشغول بذلك طوال الوقت.

ورداً على ذلك، قال "نوعام شاليط" والد الجندي الأسير: "نحن نعتقد انه يجب التعبير عن ذلك بامتحان النتيجة، ويؤسفنا أن رئيس الحكومة يتولى عمله منذ نحو سنتين وما يزال جلعاد في نفس المكان الذي كان فيه في حزيران 2006".

 

وأضاف "يؤسفنا أن رئيس الحكومة يختار أن يُخوِّف الجمهور مرة بعد أخرى من عمليات وأعمال ستقع إذا نُفذت صفقة التبادل، بخلاف موقف كثيرين من قادة جهاز الأمن في الماضي وفي الحاضر يزعمون أن دولة الاحتلال تستطيع مواجهة إطلاق المخربين".

من جانبها، تقدَّمت منظمة "أمهات من اجل جلعاد شليط"، بمبادرة من الدكتورة "ياعيل فايس" و"توفا فايسمان"، عبر رسالة إلى "نتنياهو"، دَعَت فيها رئيس الحكومة إلى دفع الثمن المطلوب، وقالت: "إذا لم يكن يوجد خيار آخر فيجب دفع الثمن، لان إطلاق سراح جلعاد عدل وصحيح ومُلّح". 

انشر عبر